حياكم الله زائرنا الكريم في شبكة الربانيون العلمية، إذا كنت قد اشتركت معنا سابقًا فيمكنك تسجيل الدخول بالضغط هنا، وإذا لم تسجل عضوية من قبل فيمكنك إنشاء حساب جديد بالضغط هنا، تقبل الله منا ومنكم.





هل هناك تلازم بين التبديع وبين إطلاق لقب الأشعري والمرجئ ونحوهما - يجيبك الشيخ عبيد الجابري حفظه الله

هل هناك تلازم بين التبديع وبين إطلاق لقب الأشعري والمرجئ ونحوهما يجيبك الشيخ عبيد الجابري حفظه الله من هنا التفري ..



24-10-2012 04:30 مساء
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 9347
قوة السمعة : 140
البلد : مصر
 offline 

هل هناك تلازم بين التبديع وبين إطلاق لقب الأشعري والمرجئ ونحوهما



يجيبك الشيخ عبيد الجابري حفظه الله





التفريغ:

[COLOR=DarkOrchid]السؤال

[/COLOR]
ماحكم قول القائل إن قول السلف عن فلان بأنه مرجئ أشعري ليس بالضرورة تبديعا له بل ننظر كيف كانوا يعاملونه فإن كانوا يهجرونه ويحذرون منه كان ذلك تبديعا ،وإن كان لا فإنه ليس بتبديع ،ويكون وصفهم له بتلك الأوصاف من باب تمييز معتقده لا تبديعه؟
[COLOR=DarkGreen]الجواب
[/COLOR]

هذا الكلام على إطلاقه ليس بصحيح، فإنهم لا يصفون رجلا بهذه الصفات مرجئي معتزلي أشعري ما توريدي إلى غير ذلك إلا لأنه قامت عليه الحجة ببدعيته ابتداء، وأما ما لم تقم عليه الحجة فيقولون هذا يوافق المرجئة، هذا يوافق المعتزلة، وهكذا..فبان بهذا التفريق بين حالين:
الحالة الأولى: إقامة الحجة على الشخص بأنه ركب بدعة هم يصفونه بها، مرجئي معتزلي خارجي وهكذا..
الثاني: من لم تقم عليه الحجة فهم يقولون: يوافق أو عنده إرجاء أو يرى كذا هذا أخف، إلا في حال المداراة هناك أمر آخر وهو حال المداراة: إذا كانوا يخشون على أهل السنة من شرّه، كأن يكون هو أمير القطر أو قاضي القطر أو غير ذلك ممن له سطوة وله قوة فإنهم لا يذكرونه يردون بدعته، وقد يقولون عفا الله عنا وعنه وافق المرجئة في كذا، فافهموا هذه التفصيلات .اهـ
تفريغ
أبو معاوية مجدي الصبحي

.





















الكلمات الدلالية
عبيد بن عبدالله الجابري ØŒ


 







الساعة الآن 06:02 صباحا