حياكم الله زائرنا الكريم في شبكة الربانيون العلمية، إذا كنت قد اشتركت معنا سابقًا فيمكنك تسجيل الدخول بالضغط هنا، وإذا لم تسجل عضوية من قبل فيمكنك إنشاء حساب جديد بالضغط هنا، تقبل الله منا ومنكم.





الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا

هديتي للمتقوقعين لأخذ العلم من الأصاغر ( أنصاف طلبة العلم ) ==================================== بسم الله الرحمن الرحيم ..



02-01-2012 09:22 مساء
أبو عمر عادل سري
rating
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 08-03-2011
المشاركات : 113
قوة السمعة : 10
 offline 

هديتي للمتقوقعين لأخذ العلم من الأصاغر ( أنصاف طلبة العلم )
====================================
بسم الله الرحمن الرحيم
الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا
_________________

الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ؛

فهذه الحجة !
أو القاعدة الأصولية !

او الدليل !
او الفزاعة !

التي ركبها دعاة السياسة الحزبية باسم السلفية في وجوه من أنكر عليهم العمل السياسي القائم على الحزبية الخاضع للديمقراطية - حاكمية الشعب - والذي مرجعيته للأغلبية أغلبية الشارع المصري لا الشريعة الاسلامية ومقاصدها الحسنة وسياستها الشرعية، لهو أدل برهان على جهل هؤلاء بالشريعة ومعرفتهم بأسباب النصر.

وإن قولهم هذا لا يدل إلا على شيء واحد أنهم نسوا الله فأنساهم أنفسهم وشغلهم بالعبيد، عن إقامة التوحيد سبيل التمكين الوحيد بنص الكتاب في آية التمكين سورة النورر:55

وهانوا عليه !

فظنوا أن لا ملجأ لهم أو لا ملاذ إلا أن يشاركوهم لعبتهم لعلهم يغلبوهم،

ونسوا أنهم في مضمار عدوهم يمرحون وبأسلحته يهاجمون، وهو الخبير كيف يبطل أسلحته ؟!
ويجعلها تنقلب تجاههم ، وتكون في وجوههم فتلقي عليهم نارها فلا يستطيعون إخمادها ولا يكون هناك إلا أن عدوهم من - الليبراليين والعلمانيين والاشتراكيين - أن يضحك عليهم ويملأ الدنيا قهقهة ولعبا وفرحا سخرية منهم.

فليعلم السياسيون الحزبيون أنهم وقعوا في الفخ واصطيدوا من حيث أرادوا أن يصطادوا .

ونقول لهم أن قولكم هذا لبرهان على أنكم لم تحققوا التوحيد في ذواتكم وفي أنفسكم وفي مجالسكم ..فكيف تنصرون ؟!

.أنسيتم الله [أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَاف عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِنْ دُونِهِ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَاد ]
تخوفونا بالعباد نسيتم رب العباد!
وطبعا من أجاب بنعم وقالهم دعوها فقد ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة للكفار .

يقولون عليه أرأيتم عمــــــــــــــــــــيل للعلمانيين، كاره لإقامة الشريعة .

ويشيدوا على كلمته قصورا وكهوفا، ونسوا أنه دلل على كلامه بسيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وسبيله في النصر والله يقول [لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ ]

ولاتنسى [لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرً] فقط لا غير !!

ونقول لهم إن النصر رفع عن الصحابــــــة وقائدهم كان محمد صلى الله عليه وسلم بسبب مخالفة واحدة في الأمر..

فكيف ترجون أنتم النصر ومخالفتكم في الاعتقاد ، مخالفتكم أنكم ومشايخكم قلتم قولة الكفر ورضيتم بالديمقراطية طريقا؟!

وقال متسولكم - الشحات - أنه سيعرض الشريعة على الناس فإن قبلوها فنعم، وإن ردوها فسيعلم متسولكم وقتها أنه أمامه وقت كبير لتربية الناس حتى يقبلوا بالحكم بالشريعة ..- كذا قال -

ونسى أن الحكم بالشريعة يخرج من بطن أناس يحكمون الشريعة في ذواتهم وكما قال إمامهم [ أقيموا دولة الاسلام في قلوبكم تقم لكم على أرضكم ] كلمة حق ولكن أين من يطبقها؟!!!

لا يخرج من بطن الديمقراطية ظنوا ظن السوء بها !

إنكم نسيتم الله فكيف ترجون النصر ؟!!

ان كنتم تخافون تسلط العلمانيين فنحن لا نخاف تسلط أحد لأننا نؤمن بقول الله تعالى :[ وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ وَلَا تَخَافُونَ أَنَّكُمْ أَشْرَكْتُمْ بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالْأَمْنِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (81)الّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُوَاْ إِيمَانَهُمْ بِظُلْم أُوْلَـَئِكَ لَهُمُ الأمْنُ وَهُمْ مّهْتَدُونَ ] الانعام

فلن نلتفت إلى أقوالكم الفاسدة وشبهكم الباطلة.

لأن الله قال:[أُوْلَـَئِكَ لَهُمُ الأمْنُ وَهُمْ مّهْتَدُونَ ]

[وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ ]....[وَلَا تَخَافُونَ أَنَّكُمْ أَشْرَكْتُمْ بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ
عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا] أي أنكم صرتم تخافون تسلط أعدائكم فأشركتم به وصرتم أبواقا للديمقراطية حاكمية الشعب أي لا حكم إلا للأغلبية.

واتركوا الجدل والمراء وتدليسكم الكاذب في تفريقكم بين الاليات والفلسفة فكله يصب في باب المعنى ولا تكذبوا على الناس أنسيتم أقوالكم وكتبكم عن الديمقراطية أم هي الفتنة التي أصابتكم بسبب تجويزكم الخروج على حاكمكم ومخالفتكم لأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم في حرمة الحزبية .

إنكم الآن تتعبدون بالديمقراطية وكأن لا ناصر لكم من أعدائكم سواها؟!!

[فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالْأَمْنِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ

الّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُوَاْ إِيمَانَهُمْ بِظُلْم أُوْلَـَئِكَ لَهُمُ الأمْنُ وَهُمْ مّهْتَدُونَ ]

أي الذين أخلصوا العبادة لله وحده لا شريك له, ولم يشركوا به شيئاً, ولم يخشوا غيره ، هم الاَمنون يوم القيامة, المهتدون في الدنيا والاَخرة.

لا هؤلاء السياسين المتلونيين - المتسلفين - الحزبيين.

اللهم اهد أقوامنا الى الخير واهد قلوبا أغلقت وعقولا نكست وأفهاما ضللت
اللهم اهدنا واهد بنا واجعلنا سببا لمن اهتدي

اللهم عليك باليهود والنصارى
اللهم عليك بالروافض وأهل البدع
اللهم عليك بمن فتح ديار الاسلام أمامهم

اللهم احفظ مصر من كل سوء ومن أهل السوء بشتى توجهاتهم وعقولهم النتنة وأفهامهم العفنة

اللهم احفظ مصر ووطننا الاسلامي من مكر الماكرين وتربص المتربصين وسفه السفهاء
اللهم آمين

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه

محمد المقلدي

سحر يوم الجمعة الموافق 27 من محرم لعام 1433هـ


 

03-01-2012 03:52 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
ابوعبدالرحمن الالبانى
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 06-09-2011
المشاركات : 7
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا
أحسنت اخى الكريم نفع الله بك وثبتنا الله واياك على الحق ولو اجتهدت فى جمع كل الشبه التى يدندنون حوله يكون امرا طيبا ووفقك الله


03-01-2012 04:13 صباحا
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
جمال البليدي
rating
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 10-05-2011
المشاركات : 153
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا
  الحمد لله على نعمة الإسلام والسنة
 
picture

 

16-01-2012 04:09 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
جمال البليدي
rating
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 10-05-2011
المشاركات : 153
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا
[CENTER]قولهم: نحن لا نريد أن نترك الساحة للأعداء[/FONT]
[/CENTER]
[FONT="]
[/FONT]
[FONT="]يقولون: نحن لا نريد أن نترك الساحة للأعداء, من علمانيين واشتراكيين وغيرهم!.
[/FONT]
[FONT="]الجواب:
[/FONT]
[FONT="]ونحن أيضا ما نريد أن يكون لأعداء الله سبيل على مؤمن, ولكن نقول للإخوة: ماذا أعددتم لهذا العمل؟, فإذا كنتم تأخذون بنفس وسائلهم, وتخضعون لقوانينهم, فلن تحصلوا على شيء إلا على التنازلات تلو التنازلات.
[/FONT]
[FONT="]وقد يقولون: نحن نحرص على أن تكون الأغلبية في مجلس النواب معنا, ونفترض أنكم حصلتم على الأغلبية, فهل يجوز لكم أن تحكموا بحكم الأغلبية؟.
[/FONT]
[FONT="]الجواب:
[/FONT]
[FONT="]لا يجوز, وقد كنا نسمع هذه النغمة, وهي: كيف نترك الساحة للأعداء؟.
[/FONT]
[FONT="]وهل تحبون أن يتولى عليكم علمانيون أو اشتراكيون أو غيرهم, يمنعونكم من التدريس والدعوة إلى الله, ويصادرون الإسلام؟, هكذا نسمع كثيرا من القوم.
[/FONT]
[FONT="]والواقع يثبت لنا أن هذه النغمات هي من باب الدعاية الانتخابية, وإلا فما هي الثمرة خلال أكثر من ستين عاماً؟.
[/FONT]
[FONT="]فقد حصلوا على نسبة كبيرة في المجالس النيابية في الباكستان وفي تركيا وفي الأردن وفي الكويت وفي مصر وفي اليمن وغيرها, ولم يحصل أنهم غيروا من مناهج الخصوم, بل خدموهم وتحالفوا معهم في أكثر من بلد, وهذا واضح كوضوح الشمس.
[/FONT]
[FONT="]أما نحن فلا نحب أن يتولى أحد إلا الصالح, فإن لم يوجد صالح, ولم يتيسر, صبرنا على حكامنا الموجودين, ونصحناهم بالكتاب والسنة, فإن أمروا بمعصية؛ لم نطعهم, وذكرناهم بأيام الله في الأمم السابقة, عندما أعلنوا بالمعصية, وحاربوا الله بالانحراف عن نهجه, كيف نقض الله بنيانهم, وأذهب ملكهم, وسلّط عليهم الأعداء, فأخذوا ما بأيديهم, وساموهم سوء العذاب, فلسنا أصحاب حماس فارغ, ولا ثورة تضر أكثر مما تنفع, ولسنا ممن يدق أبواب السلاطين, ولا ممن يمد يديه إليهم, ولا نبرر انحرافهم عن الصراط المستقيم, وهل كان منهج سلف الأمة إلا هذا؟
[/FONT]
[FONT="]لكننا ابتلينا في هذا العصر بأقوام إن أعطاهم الحُكّام من دنياهم ووظائفهم رضوا, وقالوا: هؤلاء الحكام أحسن من غيرهم, وإن منعوهم؛ سخطوا وفزعوا إلى المساجد والمنابر يكفرونهم, ويدعون إلى الجهاد ضدهم, ويحرضون عليهم.
[/FONT]
[FONT="]فإن حاججناهم بمنهج السلف الذي يأمر بالنصح وعدم التشهير المفضي إلى الشر, قالوا: أنتم عملاء للحكام!.
[/FONT]
[FONT="]ولست أدري من أحق بهذا الوصف؟ أهو الذي يهرب من مجالسهم, أم الذي يقف عند أبوابهم صباح مساء؟!!.




من كتاب((تنوير الظلمات بكشف مفاسد الإنتخابات)) لمحمد بن عبد الله الإمام.

[/FONT][FONT="]
 




16-01-2012 10:45 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
أبو عمر عادل سري
rating
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 08-03-2011
المشاركات : 113
قوة السمعة : 10
 offline 
look/images/icons/i1.gif الرد على قولهم أنتركها للعلمانيين والليبراليين يتحكمون فينا
جزاك الله خيرا أخي جمال البليدي علي هذا النقل الطيب الذي يصب في صلب موضوعنا .
بارك الله فيك وننتظر المزيد .




المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
الرد على قولهم خذ العلم من اي احد وعلى قولهم ناخذ الحق ممن جاء به الشيخ الفقيه عبيد الجابري حفظه الله أبو عبد الله أحمد بن نبيل
0 248 أبو عبد الله أحمد بن نبيل
الرد على قولهم [لا بأس أخذ الحق ممن جاء به مع بيان حاله]؟ الشيخ عبيد بن عبدالله الجابري أبو عبد الله أحمد بن نبيل
0 336 أبو عبد الله أحمد بن نبيل
بيان وهاء قولهم : إن الشيخ ربيعا ليس له عناية بالفقه ومسائله أبو عبد الله أحمد بن نبيل
0 424 أبو عبد الله أحمد بن نبيل
الرد على قولهم خذ العلم من أي أحد و نأخذ الحق ممن جاء به للشيخ الفقيه عبيد الجابري أبو عبد الله أحمد بن نبيل
0 346 أبو عبد الله أحمد بن نبيل
الرد على من نزل قولهم «صلوا خلف كل بر وفاجر» على أهل البدع مطلقاً أبو عبد الله أحمد بن نبيل
0 518 أبو عبد الله أحمد بن نبيل

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 03:04 مساء