حياكم الله زائرنا الكريم في شبكة الربانيون العلمية، إذا كنت قد اشتركت معنا سابقًا فيمكنك تسجيل الدخول بالضغط هنا، وإذا لم تسجل عضوية من قبل فيمكنك إنشاء حساب جديد بالضغط هنا، تقبل الله منا ومنكم.



مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -

مختصر طوام يوسف القرضاوي 1. يدعوا إلى المساواة بين الديانات . 2. يدعوا إلى نزع العداوة والبغضاء مع اليهود والنصارى . 3 ..



27-03-2011 07:04 مساء
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 

مختصر
طوام يوسف القرضاوي


1. يدعوا إلى المساواة بين الديانات .
2. يدعوا إلى نزع العداوة والبغضاء مع اليهود والنصارى .
3. يدعوا إلى مسالمة النصارى وأنهم غير حربيين .
4. يدعوا إلى إيجاد عوامل مشتركة بين المسلمين والنصارى .
5. يدعوا إلى وحدة الأديان .
6. يدعوا المسلمين إلى الترحم على بابا النصارى
7. يدعوا المسلمين إلى السير على نمط اليهود والنصارى في الانتخابات
8. مدحه العاطر على بابا النصارى .
9. إظهار الأسى والحزن على موت يوحنا .
10. هدم الولاء والبراء .
11. يدعي أن الحياة تتسع لأكثر من دين .
12. يدعي أن عداوتنا لليهود ليست دينية .
13. يدعي أن اليهود والنصارى أتباع الخليل .
14. يدعي أن اليهود والنصارى مسلمون 
15. تمجيده لإسرائيل 
16. الانبهار بما عليه الكفار .
17. يجوز بناء كنائس ومعابد في بلاد المسلمين .
18. يحزن على موت إدوارد سعيد النصراني عابد الصليب ويقول إنّه مسلم باعتبار 
19. لا يدعوا على النصارى
20. يقول:هناك من النصارى من يحبون الإسلام وشرع الله أكثر من بعض المسلمين 
21. الترحيب بالأخوة مع النصارى
22. دعوة اليهود والنصارى إلى التمسك بمبادئهم .
23. الدعوة إلى التعاون مع النصارى على الإيمان والفضيلة ومحاربة الرذيلة .
24. يطالب الكفار بالاعتراف بحق الإسلام .
25. يسمي النصارى بالمسيحيين .
26. لا يمانع من قيام حزب نصراني في بلد إسلامي
27. يجعل التحزب والتفرق كتعدد المذاهب في مجال الفقه
28. يجعل التحزب والتفرق كاختلاف الصحابة في فهم حديث "لا يصلين أحدكم العصر إلا في بني قريضة"
29. يرى التعدد مع اختلاف المناهج والاتجاهات
30. يحكم الأغلبية في كل شيء 
31. يرى أن الديمقراطية هي الشورى
32. ينكر وجود نصوص في النهي عن التفرق والتحزب
33. يدعوا إلى الانتخابات ..
34. يدعي أنه لا مانع من وجود أكثر من حزب في الدولة
35. يدعوا إلى الديمقراطية ويدافع عنها
36. يدعي أن وجود الأحزاب الكافرة صمام أمان
37. يدعي أن البراءة من الكفار وبغضهم تعصب .
38. يرى أن الجهاد للدفع فقط 
39. يدعوا إلى السلام وترك الجهاد في سبيل الله .
40. يدعوا إلى السفور.
41. يدعي أنه لا مانع أن تكون المرأة رئيسة للدول
42. الافتخار بأن ابنتاه تدرسان في بلاد الكفر 
43. يدعوا إلى تحرير المرأة .
44. يدعوا إلى مشاركة المرأة في الانتخابات .
45. محاضراته للنساء المتبرجات 
46. محاضراته للنساء بدون حائل
47. قال الإسلام لم يُفَرِّق بين المرأة والرجل في ممارسة الحقوق السياسية
48. يدعوا إلى ترشيح المرأة في المجالس النيابية 
49. يدعوا إلى التسامح مع المذاهب
50. يدعوا إلى التسامح مع الشيعة 
51. يدعوا إلى التسامح مع الإباضية .
52. يدعي أن إيمان أهل السنة والشيعة والإباضية واحد .
53. يدعي أن مسألة العصمة عند الشيعة من فروع العقيدة .
54. يدعوا إلى التقريب بين السنة والشيعة
55. يدعوا إلى مناصرة الثورة الخمينية
56. يزعم أن الرافضة مؤمنون بالله وملائكته وكتبه ورسله وباليوم الآخر والقدر خيره وشره 
57. يبرئ الرافضة من القول بتحريف القرآن
58. يقلّل من ضلال الرافضة بالإكثار من عبارات بعض الرافضة.
59. يدعي أن أهل السنة متفقون مع الشيعة في الأساسيات .
60. يدعي أن الدعوة إلى التوحيد تهوين للصف
61. يحتفل بذكرى رحيل الخميني الفاجر
62. يحتفل بالمولد النبوي
63. يحتفل بعيد زواجه كل سنة 
64. يحتفل باحتفالات نسبها إلى الشرع زورا
65. يجيز تهنئة الكفار بأعيادهم .
66. يجيز الاحتفال بالإسراء والمعراج
67. يدعوا إلى التقارب مع القوميين.
68. يجيز التنازلات عن الدين لمواكبة العصر
69. يرى أن تعدد الأديان من صالح البشرية 
70. لا يريد بالحوار مع الأديان أن يسلم الكفّار 
71. يدعوا إلى كسر الحواجز بين المسلمين وغيرهم .
72. يغش المسلمين بحوار الأديان .
73. يبيح التصوير.
74. يبيح حضور مجالس الخمر .
75. لا يرى تحريم حلق اللحية .
76. يدعوا إلى الاختلاط .
77. يرى جواز أكل الربا .
79. يرى جواز بيع الخمر في السوبر ماركت .
80. يرى جواز بناء المساجد من أموال الربا
81. يجيز بيع بعض المحرمات
82. يبيح حضور المناسبات التي يدور طاولاتها الخمر لأجل المصلحة
83. يبيح أكل ذبائح الكفار من غير أهل الكتاب
84. تأسفه على الأصنام البوذية التي حطمت بأفغانستان
85. يرمي علماء الأمة الإسلامية بالجمود 
86. يصف مجموعة من الكتاب والعقلانيين والمبتدعة بالعباقرة الأفذاذ
87. الاستخفاف بحق الله 
88. يقول لو عرض الله نفسه على الناس ما أخذ هذه النسبة نحيي إسرائيل على ما فعلت
89. يدعوا إلى التصوف 
90. يسعى إلى تسليف الصوفية وتصويف السلفية
91. ارتباطه بالفكر الصوفي منذ الصغر
92. يسمع الأغاني والموسيقى.
93. يستمع إلى مجموعة من المطربين والمطربات 
94. يستمع بحب ويتأثر بشدة بصوت فائزة أحمد خاصة
95. يمارس هوايات أوربية كالمشي على الكورنيش يوميا 
96. يشاهد الأفلام والمسلسلات التلفزيونية والفيديو للترويح 
97. يحب الأعمال الكوميدية 
98. يقول بأنه يشاهد الأخبار والبرامج الثقافية
99. يقول بأنه تابع ليالي الحلمية ورأفت الهجان والمسلسلات المهتمة بالسياسة
100. يستمع إلى فيروز وشادية وأم كلثوم وعبد الوهاب
101. قال: «وهناك بعض المتشددين من السلفيين الذين يُكفِّرون الشيعة ويكفرون غير الشيعة كفروني أنا وكفروا الشيخ محمد الغزالي وكفروا..»
102. ذم علماء الإسلام ولمزهم .
103. رد فهم السلف للكتاب والسنة
104. لا يرى الالتزام بفهم السلف الصالح للقرآن الكريم
105. يطعن طعوناً خبيثة جدّا في السلفيين
106. وصفه جمال الدين الأفغاني والكواكبي ومحمد عبده وإقبال وحسن البنا وصادق الرفاعي وعباس العقاد والندوي وسيد قطب والمودودي وسعيد حوى والغزالي بالمجددين الأصلاء
107. تحيكم العقل على النقل .
108. رد نصوص الكتاب والسنة .
109. تأويل الأسماء والصفات
110. دعوة الناس إلى كتب أهل البدع
111. ربط الناس بدعاة الضلال ..
112. توقفه في ثبوت حديث أنس المخرج في صحيح مسلم "أبي وأباك في النار"
113. يعارض الحديث بالدراسات الجغرافية 
114. يرى أن الكلام في متأولي الصفات ومنكريها توهينا للصف 
115. يرى أن الكلام في متأولي الصفات إعانة للعدو

المرجع:
* رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الاسلام.
*100 ضلالة للقرضاوي لابي جميل الرحمان الجزائري.
* لماذا تركت دعوة الاخوان و اتجهت الى المنهج السلفي.
* اسكات الكلب العاوي.للشيخ مقبل 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 07:06 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
بعض طوام يوسف القرضاوي
صوتياً

قال القرضاوي، عليه من الله ما يستحق، في خطبة الجمعة التي ألقاها في قطر يوم الجمعة 26 ربيع الآخر الموافق 1 أبريل. قال: اتهمني أحدهم أنيّ خطيب فتنة، ومن اتهمني بهذا كثير، فإن كانت وقفتي مع الحق (أي التحريض على الخروج) تجعلني خطيب فتنة فاسأل الله أن أكون منهم واسأل الله أن يحشرني مع خطباء الفتن. وأقول آمين ُمؤمَنا علىما دعا به على نفسه. كما أني أسأل الله سبحانه و تعالى بأسمائه الحسنى و باسمه الأعظم أن يعجل بانقراضك يا قرضاوي من هذه الحياة الدنيا فيريح من شرك و ضلالك البلاد و العباد. آمين.
لسماع المقطع الصوتي انقرهنا

طَوَامُ القَـرَضَاوِي و تَنَـاقُضَاتِه
 

  • سوء الأدب مع الله تعالى: قال: (أُحبُّ أن أقول كلمة عن نتائج الانتخابات الإسرائيلية: العرب كانوا مُعلِّقين كل آمالهم على نجاح بيريز، وقد سقط بيريز، وهذا مما نَحمد لإسرائيل، نتمنَّى أن تكون بلادنا مثل هذه البلاد؟ من أجل مجموعة قليلة يسقط واحد، والشعب هو الذي يحكم، ليس هناك التسعات الأربع، أو التسعات الخمس النسب التي نعرفها في بلادنا 99. 99% ما هذا: إنها الكذب والغش والخداع، لو أنَّ الله عرض نفسه على الناس ما أخذ هذه النسبة؟! نُحيِّي إسرائيل على ما فعلت) جزء من خطبة الجمعة التي ألقاها بعد فوز نتنياهو بالانتخابات في دولة يهود، وكانت الخطبة بعنوان: تحريم التدخين وقتل الرهبان بجامع عمر بن الخطاب رضي الله عنه بدولة قطر، من إصدار تسجيلات الأمة للصوتيات والمرئيات.
http://www.4shared.com/audio/0wvYTWud/___online.html
• الترحُّم على الكفار: حيث جاء في كلمته عن بابا النصارى يوحنا بولس الثاني بابا الفاتيكان والكنيسة الكاثوليكية: (ومن حقنا أو من واجبنا أن نُقدِّم العزاء إلى الأمة المسيحية وإلى أحبار المسيحية في الفاتيكان وغير الفاتيكان من أنحاء العالم، وبعضهم أصدقاءٌ لنا.. نُقدِّم لهؤلاء العزاء في وفاة هذا الحبر الأعظم.. نُقدِّم عزاءنا في هذا البابا الذي كان له مواقف تُذكر وتُشكر له.. وإخلاصه في نشر دينه ونشاطه حتى رغم شيخوخته وكبر سنه.. فكان مُخلصاً لدينه، وناشطاً من أعظم النشطاء في نشر دعوته، والإيمان برسالته، وكان له مواقف سياسية يعني تُسجَّل له في حسناته.. لا نستطيع إلاَّ أن ندعو الله تعالى أن يرحمه ويُثيبه بقدر ما قدَّم من خير للإنسانية، وما خلَّف من عمل صالح، أو أثر طيِّب، ونُقدِّم عزاءنا للمسيحيين في أنحاء العالم ولأصدقائنا في روما وأصدقائنا في جمعية سانت تيديو في روما، ونسأل الله أن يعوِّض الأمة المسيحية فيه خيراً) بُثَّت هذه الكلمة بصوت القرضاوي في أكثر مواقع الانترنت، وهي مسجَّلة عندي.

• القول بعدم حرمة موالاة كل مشرك: قال عن قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء} (هذه الآيات ليست على إطلاقها، ولا تشمل كل يهودي، أو نصراني، أو كافر) الحلال والحرام ص307.
وقال: (إنَّ مودَّة المسلم لغير المسلم لا حرج فيها) غير المسلمين في المجتمع الإسلامي ص68.


• إماتة عقيدة الولاء والبراء: قال: (أنا أقول عنهم إخواننا المسيحيين، البعض يُنكر عليَّ هذا كيف أقول إخواننا المسيحيين {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ} نعم نحن مؤمنون، وهم مؤمنون بوجه آخر) برنامج الشريعة والحياة حلقة بعنوان غير المسلمين في ظل الشريعة الإسلامية بتاريخ 10/6/1418هـ.
وقال: (إنَّ العداوة بيننا وبين اليهود من أجل الأرض فقط لا من أجل الدين) الأمة الإسلامية حقيقة لا وهم ص70.
وقال: (المعركة بيننا وبين اليهود ليست معركة من أجل العقيدة بل من أجل الأرض) الشريعة والحياة: في ذكرى الإسراء والمعراج بتاريخ 23/7/1418هـ.
وقال: (لا نُقاتل الكفار لأنهم كفار، وإنما نُقاتلهم لأنهم اغتصبوا أرضنا وديارنا وأخذوها بغير حقٍّ) مجلة الراية عدد 4696 تاريخ 24/8/1415هـ.
وقال: (أُريد أن أقول لبعض الناس كيف يفهموا الآية {لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ} أنَّ هذا بالنسبة للوضع الذي كان أيام الرسول صلى الله عليه وسلم) الشريعة والحياة: الصراع بين المسلمين واليهود 7/8/1418هـ.


• الدعوة للسلام العالمي: قال: (بعض الناس يقولون: تريدون أن تُحاوروا المسيحيين وغيرهم وصولاً إلى ما تُسمُّونه السلام العالمي؟ نقول لهم: نعم، لماذا لا.. يقولون: إنَّ الأصل في علاقة المسلمين بغيرهم هو الجهاد والحرب وليس السلام، وهذا رأي موجود ولكن لا نلتزمه) الإسلام والغرب ص16.

• الدعوة للتقارب بين الأديان: قال: (من جهتنا نحن المسلمين مستعدون للتقارب، المهم أيضاً أن يكون عند الآخرين مثل هذه الروح فيعاملوننا بمثل ما نعاملهم به، ويقتربون منا بقدر ما نقترب منهم) الإسلام والغرب ص16.

• الثناء على الديمقراطية والتي هي حكم الشعب بالشعب: قال: (الديمقراطية فيها ضمانات للحرية وأساليب لقمع الحكَّام المستبدِّين، وهي سياسة شرعية بابها واسعٌ في الفقه الإسلامي، فالشورى والديمقراطية وجهان لعملة واحدة) جريدة الشرق عدد 2719 تاريخ 19/3/1416هـ

• تحريف معنى الإسلام إلى: إسلام عقيدة، وإسلام حضارة وثقافة: قال: (أهل الذمة من أهل الكتاب لهم وضع خاص، والعرب منهم لهم وضع أخص لاستعرابهم وذوبانهم في أمة العرب، وتكلمهم بلغة القرآن، وتشربهم للثقافة الإسلامية، واشتراكهم في المواريث الثقافية والحضارية للمسلمين بصورة أكبر من غيرهم، فهم مسلمون بالحضارة والثقافة، وإن كانوا مسيحين بالعقيدة والطقوس) فتاوى معاصرة ج2/671.

• القول بأنَّ الجهاد إنما هو للدفاع عن كلِّ الأديان: قال: (القتال للدفاع عن كلِّ الأديان، فالمساجد للمسلمين، والبيَع والصلوات لغير المسلمين) الشريعة والحياة حلقة بعنوان العلاقات الدولية بتاريخ 10/11/1418هـ.

• مُخالفة الكتاب والسنة والإجماع في زعمه أنَّ الجهاد للدفاع فقط: قال: (إنَّ الجهاد في الإسلام للدفاع عن الدين والدولة والحرمات والأرض والعرض.. وليس لغزو العالم كما يُصوِّره بعض الناس) الإسلام والغرب ص19.

• مخالفة ما اتفق عليه الفقهاء من تحريم تهنئة الكفار بشعائر دينهم: حيث سُئل الدكتور عن: (المشاركة في حفلات الأقسام المختلفة في المستشفى بأعياد الميلاد ورأس السنة؟ ما حكم حضور هذه الحفلات؟ أو إرسال بطاقات معايدة للرؤساء والزملاء، أو حتَّى ردّ التحية على سنة سعيدة، أو عيد ميلاد جديد) فأجاب: (يكفي المجاملة بالبطاقة ونحو ذلك، ولا داعي للحضور إلاَّ إذا كان في ذلك مصلحة للإسلام والمسلمين) فتاوى معاصرة ج2/617.

• القول بأنَّ الجزية تسقط بالخدمة العسكرية: قال: (المطلوب هو أن يشاركوا في دفع شيء للدولة، كان المسلمون واليهود وأهل الذمة في الماضي مسرورين بالجزية لأنها كانت مزية لهم لأنهم يُعفون بالمقابل من الخدمة العسكرية) برنامج الشريعة والحياة: حلقة بعنوان غير المسلمين في ظل الشريعة الإسلامية بتاريخ 10/6/1418هـ.

• تسمية من قُتل دون وطنه من المشركين شهيد؟: قال: (وقد كان الأقباطُ مضطهدين قروناً قدَّموا فيها آلاف الشهداء لاختلاف المذاهب فقط) الشريعة والحياة: غير المسلمين في ظل الشريعة الإسلامية بتاريخ 10/6/1418هـ.

• تسوية الرافضة بأهل السنة: قال: (الشيعة يا أخي مسلمون حتى وإن كان لهم بعض البدع والأشياء التي نُنكرها عليهم، ولكنهم مسلمون يشهدون أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، ويُؤمنون بالله، وملائكته، وكتبه، ورسله، واليوم الآخر، ويُقيمون الصلاة، ويُؤتون الزكاة، ويصومون رمضان، ويحجون البيت، وإن كانت لهم بعض الاعتقادات والأفكار نُنكرها عليهم، كما يُوجد في أهل السنة أُناس لهم بدع وأشياء) حلقة مفتوحة لأسئلة المشاهدين في قناة الجزيرة في 15/12/1418هـ.

• الدفاع عن الرافضة في إجماع علمائهم بتحريف القرآن: قال: (ولهذا لا يوجد عند الشيعة مصحف غير مصحف المسلمين، فهو الذي يطبعونه.. ويُفسِّرونه في كتبهم، ويحتجُّون به في كتبهم العقائدية والفقهية، وهم مجمعون على أنَّ ما بين دفتي المصحف كلام الله بيقين) المرجعية العليا في الإسلام ص14.

• مخالفة هدي السلف في التحذير من المبتدعة والرد عليهم: قال: (ليست معركتنا مع الذين يقولون عن الله تعالى: ليس له مكان... ليست معركتنا مع الذين يُؤوِّلون صفات الله بل الذين يجحدون الله بالكلية، وأي تحويل للمعركة عن هذا الخط يُعتبر توهيناً للصف، وفراراً من الزحف، وإعانة للعدو) وجود الله ص7-8.

• القول بعقيدة الأشاعرة في الأسماء والصفات: قال: (إنَّ مذهب السلف في الآيات والأحاديث التي تتعلق بصفات الله تبارك وتعالى أن يُمِرُّوها على ما جاءت عليه ويسكتوا عن تفسيرها أو تأويلها) مجلة المجتمع عدد 1370 تاريخ 25/5/1420هـ.

قال الإمام الحافظ الذهبي: (المتأخرون من أهل النظر قالوا مقالةً مُولَّدةً ما علمتُ أحداً سبقهم بها، قالوا: هذه الصفات تُمَرُّ كما جاءت ولا تُأوَّل مع اعتقاد أنَّ ظاهرها غير مراد) العلو للذهبي ص183.


• التزكية المطلقة لمذهب الإخوان المسلمين: قال: (بريئين من الشرك كلِّه أكبره وأصغره، جلِيِّه وخفيِّه) مجلة المجتمع عدد 1370 تاريخ 25/5/1420هـ

• الاحتفال ببعض الأعياد البدعية: قال: (أنا أُحبُّ كل ما له علاقة بزوجتي، وأحتفل بعيد زواجنا سنوياً... لا يمنع من أن يأتي الزوج في ميلاد زوجته ويقولها: كل سنة وأنت طيِّبة) جريدة الراية عدد 5969 تاريخ 20/5/1419هـ.

• حضور احتفال ذكرى رحيل الخميني: قال: (شهد الحفل عدد من الضيوف تقدَّمهم فضيلة الدكتور الشيخ يوسف القرضاوي.. وتضمن الحفل بعض الخطب الدينية والقصائد في رثاء الإمام الخميني..) الشرق الأوسط 17/1/1417هـ.

• ردُّ وتأويل بعض الأحاديث الصحيحة: ومن ذلك قوله فيما رواه مسلم من قوله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ أبي وأباك في النار) قال القرضاوي: (قلتُ: ما ذنب عبد الله بن عبد المطلب حتى يكون في النار وهو من أهل الفترة، والصحيح أنهم ناجون) كيف نتعامل مع السنة النبوية ص97.
وقال عن قوله صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري: (يُؤتى بالموت كهيئة كبش أملح) قال: (من المعلوم المتيقَّن الذي اتفق عليه العقل والنقل أنَّ الموت ليس كبشاً، ولا ثوراً، ولا حيواناً من الحيوانات) كيف نتعامل مع السنة النبوية ص 162.
وقال عن قوله صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري: (لن يُفلح قوم ولَّوا أمرهم امرأة) قال القرضاوي: (هذا مُقيَّدٌ بزمان الرسول صلى الله عليه وسلم الذي كان الحكم فيه للرجال استبدادياً، أمَّا الآن فلا) برنامج في قناة art بتاريخ 4/7/1418هـ.
وقال الشيخ عن قوله صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري ومسلم: (ما رأيتُ من ناقصات عقل ودين أذهب لِلُبِّ الرجل الحازم من إحداكنَّ) قال القرضاوي: (إنَّ ذلك كان من الرسول على وجه المزاح) برنامج في قناةart بتاريخ 4/7/1418هـ.
وقال الشيخ عن قوله صلى الله عليه وسلم فيما رواه البخاري: (لا يُقتل مسلمٌ بكافر) قال
القرضاوي بعد أن قرَّر أنَّ المسلم يُقتل بالكافر خلافاً للحديث: (إنَّ هذا الرأي هو الذي لا يليق بزماننا غيره.. ونحن بترجيح هذا الرأي نُبطل الأعذار ونُعلي راية الشريعة الغراء) الشيخ الغزالي كما عرفته ص168.

• تقليد العصرانيين في تقسيمهم للسنة النبوية إلى سنة تشريعية وغير تشريعية: ومن ذلك ردُّه للطب النبوي فقال: (لم يُبعث عليه الصلاة والسلام ليقوم بطبِّ الأجسام، فذلك له أهله، وإنما بُعث بطب القلوب، والعقول، والأنفس، ومهما يكن اعتزازنا بما سمَّاه العلماء: الطب النبوي، فمن المتفق عليه أنَّ النبيَّ صلى الله عليه وسلم لم يدَّع العلم بالطب، ولا بُعث لذلك) السنة مصدراً للمعرفة والحضارة ص66-67.

• تنقُّص دعوة شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله: قال: (وربما يعترض معترض بالحركة الوهابية، فهي حركة سلفية، تستمد من تراث المدرسة التيمية، ولكنها لم تُعرف بالتجديد والاجتهاد.. ولعلَّها هي التي أثَّرت في كثير ممن ينتمون إلى السلفية في عصرنا من المعادين للتجديد، وقد يكون عذر هذه الحركة أنها نشأت في مجتمع بسيط بعيد عن معترك الحضارة تغلب عليه حياة البداوة) الصحوة الإسلامية وهموم الوطن العربي والإسلامي ص46-47.

• حثُّ الشباب الملتزم بالعمل في البنوك الربوية: قال: (أُفتي الشباب الملتزم ألاَّ يدع عمله في البنوك وشركات التأمين ونحوها) أولويات الحركة الإسلامية في المرحلة القادمة ص32.

• الدعوة للاختلاط بين الرجال والنساء: قال: (في الثمانيات حضرتُ عدداً من المؤتمرات في أمريكا وأوروبا فوجدت فصلاً تاماً بين الجنسين... وقد أنكرتُ هذا... وقلتُ: إنَّ الأصل في العبادة ودروس العلم هو الاشتراك) أولويات الحركة الإسلامية ص65.
وقال: (مع أنَّ مثل هذه المؤتمرات تُعتبر فرصة لرؤية شاب فتاة فيُعجب بها، ويسأل عنها ويفتح الله قلبيهما) حلقة تحديات المرأة المسلمة في الغرب من برنامج الشريعة والحياة 26/5/1418هـ.


• تحليل الأغاني والسينما، والدعوة لاشتراك المرأة في التمثيليات والمسلسلات، والإنكار على التائبين من الفنَّانين: قال: (وأستمعُ بحبٍّ وأتأثر بشدَّة بصوت فائزة أحمد وهي تُغنِّي الأغنيات الخاصة بالأسرة: ستِّ الحبايب، ويا حبيبي يا خُويا ويا بوعيالي، وبيت العزِّ يابتنا على بابك عنبتنا، وهذه أغنيات لطيفة جداً..) مجلة الراية عدد 5969 تاريخ 19/5/1419هـ ,وقال: (اشتراك المرأة في التمثيل أمرٌ ضروري لا بُدَّ منه) مجلة المجتمع عدد 1319 ص44، وقال: (وأنا قد أنكرتُ على كثير من الفنانين أنهم اعتزلوا) أسئلة المشاهدين بتاريخ 15/12/1418هـ.

• مصافحته للمرأة الأجنبية: قال: (.. قد نكون جالسين عند مدير الجامعة وتأتي بعض الدكتورات وتُسلِّم على الموجودين، فأُسلِّم عليها وانتهينا) أسئلة المشاهدين في قناة الجزيرة في 15/12/1418هـ.

• القول بأنَّ رجم الزاني الْمُحصن راجعٌ لرأي ولي الأمر (حاشية القرضاوي على فتاوى الشيخ مصطفى الزرقا ص394).

• القول بعدم قتل المرتد عن الإسلام إلاَّ إذا صاحب ردَّته عنفٌ ضد المجتمع (الخصائص العامة للإسلام ص240).
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 07:07 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [2]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الإمام الالباني ـ رحمة الله تعالي ـ
اصرف نظرك عن القرضاوي واقرضه قرضا
تحميل
أو
http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/alb-qaradawy-3.mp3
أو
تحميل
أو
كلام الألباني في القرضاوي (1).mp3‏
السائل : بالنسبة للزكاة بالنسبة للعامل أو الموظف الذي يتقاضى أسبوعياً أم شهرياً هل في .. 
الشيخ : اصرف نظرك عن القرضاوي واقرضه قرضًا 

السائل : بيقول إنه في رحلته هذه أثَّر على كثير من الناس 
الشيخ : اللهم اهدنا فيمن هديت ، ادعو له. 
هذه ضد ما قلناه آنفًا
، إذا جاءت مسألة في التحريم يقول ليس فيها نص قاطع , هنا لا نص لا قاطع
ولا ظنّي ، وإنما هو مجرد الرأي ، النصوص [...] لا يجب عليه الزكاة إلا
بشرطين: إذا حال الحول وبلغ النصاب ، هو يجتهد ويقولك يجب على مال الموظف
الشهري أنه يخرج زكاتها ، 
ما الدليل على هذا ؟ 
وضع قاعدة وهي مراعاة
مصلحة الفقراء ، طيب مراعاة مصلحة الفقراء هذه ليست قاعدة شرعية ، بل هذه
قاعدة شيوعية ، لأن الحقيقة ما وُجدت الشيوعية إلا لصالح الفقراء ضد إيش ؟
الأغنياء ! أما الشرع فكان بين ذلك قَوامًا ، فهو يراعي مصلحة الفريقين ،
مصلحة الفقراء ومصلحة الأغنياء. 
القرضاوي هدانا الله وإياه تبنى ما يتبناه الشيوعيون ، يجب أن نراعي مصلحة 
الفقراء على حساب من ؟ الأغنياء . 
لكن مال الأغنياء حرام لا يجوز ! ((ألا إن دماءكم ، وأموالكم ، وأعراضكم ، حرام عليكم)) إلى آخر الحديث المعروف. 
فإذن لماذا أنت
استحللت مال الغني وأوجبت عليه .. وليته كان غنيًا ! قد لا يكون غنيًا ،
وإنما هو موظف بيقبض المعاش الشهري ، عليه أن يخرج زكاة ؟! من أين هذا ؟!
من [جونه] من عقله فقط. طيب ، وهناك تشتد وتقول ما في نص قاطع مع وجود
الأحاديث الصريحة في تحريم الغناء ! وفى تحريم أكل الربا ، وإطعام الربا ،
ونحو ذلك ، وهنا لا يوجد أي شيء ، تقول يجب على هذا الموظف أن يخرج ماله ،
يخرج زكاة ماله ! لذلك قلت ما قلت آنفًا .. اقرض قوله هذا.) اهـ 

شريط رقم : 362 من أشرطة سلسلة الهدى والنور الدقيقة : 24، والثانية :23

سُئل العلاّمة الألباني رحمه الله
السؤال
ما رأيكم في قول الدكتور القرضاوي في أن آخر ألفاظ حديث الافتراق موضوعة وهي قوله عليه الصلاة والسلام " كلها في النار إلا واحدة ..." الحديث ؟
الجواب
ليس كل من تكلّم في علم ما يسمع منه ، هل عرفت الشيخ القرضاوي يوما ما أنه ألّف رسالة في علم الحديث ؟ فضلا عن أن يؤلف كتابا؟ فضلا عن أن يؤلف كتبا؟ فضلا عن أن يؤلّف مجلدات ؟ هذي مصيبة الدهر في هذا الزمان ، مثل القرضاوي ومثل الغزالي المصري هؤلاء يقيمون القيامة على بعض الشباب الناشئين على منهج الكتاب والسنة وعلى ما كان عليه السلف الصالح فإذا ما أحد أفتاهم بفتوى سألوا شو الدليل ؟ بيقيموا القيامة عليهم .
شو أنتو كل شيء تسألوا ما هو الدليل ؟ لازم تسألوا الفقهاء وأهل الاختصاص والعلم وإذا هم يقعون في الشيء الذي هم ينكرونه على الشباب وهم شيوخ حيث أنهم لا يأخذون برأي أهل الاختصاص بعلم الحديث . القرضاوي نفسه أنا أعرفه شخصيا وعشت معه في قطر أياما ، والتقينا معه في مجلس اللّي بيسموه المجلس الأعلى في الجامعة الإسلامية مرارا وتكرارا ، فهو يثق بعلمي ويعلم رسوخ قدمي فيه مع ذلك الآن من أجل تسليك بعض الوقائع السيئة في العالم الإسلامي تجده يصحح ما هو ضعيف ويضعف ـ كهذا الحديث ـ ما هو صحيح. لذلك ينبغي على إخوانّا المسلمين سواء كانوا نساء أو رجالا أن يعرفوا كما يقال في المثل العربي القديم أن يعرفوا "كيف تُأكل الكتف " يعني اليوم كما تعلمين علم من العلوم له فروع في الاختصاص يعني إنسان أُبتلي بوجع في أُذنه لا يذهب إلى أي طبيب مختص مثلا في الأمراض الداخلية في البطن في الأمعاء إلى آخره لكن يذهب إلى رجل مختص في الأُذنين وهكذا دواليك ، هذا الاختصاص أمر ضروري جدا وهذا من معاني قوله تعالى "فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ " فالقرضاوي وأمثال الغزالي ونحوهما ليسوا من أهل العلم بالحديث تصحيحا وتضعيفا إن كانوا على شيئ من العلم فهو علم الفقه التقليدي وليس الفقه المنتقى من الكتاب والسنة . اهـــ..
من هنـــا

 

سُئل الشيخ العلامة المحدث الألباني - رحمه الله - 
السائل : من تعرف من العلماء المجتهدين الفقهاء في هذا الزمان ؟
الشيخ الألباني: الشيخ ابن باز – حفظه الله تعالى – يجتهد ولا يقلد ، وإن كان حنبلي المذهب ، وكذلك الشيخ ابن عثيمين فهو من أفاضل علماء السعودية الذين نظن فيهم أنهم إذا تبينت لهم الحقيقة بالرجوع إلى الأدلة الثابتة من الكتاب والسنة ، أنهم لا يجمدون على المذهب بل يتبعون الدليل....
... وهناك أيضا من يلفق أقوالا من أقوال العلماء كما يفعل هذا الطنطاوي المصري الذي أفتى بحل الربا في البنوك ....
وكذلك مصطفى الزرقا والقرضاوي وغيرهم من الملفقين الذين يأخذون من كل مذهب.
السائل: الشيخ مصطفى الزرقا
الشيخ الألباني: آه
السائل: هل يعد من المجتهدين ؟
الشيخ الألباني: أبدًا ! هذا من هؤلاء النمط ، الغزالي ، والقرضاوي ،وأمثاله
السائل: سنتهم أهل تلفيق ولا إيش؟
الشيخ الألباني: تلفيق نعم .
السائل: تلفيق .
الشيخ الألباني: هؤلاء يأخذون من كل مذهب ، ليس اتباعًا للدليل.

" سلسلة الهدى والنور " الشريط (301) الوجه (أ)

  الألباني يبين حال الغزالي و القرضاوي.mp3‏


يوسف القرضاوي يفتي الناس بفتاوى تخالف الشريعة و له فلسفة خطيرة جداً

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/alb-qaradawy-2.mp3
أو
تحميل
أو
كلام الألباني في القرضاوي (2).mp3‏

سُئل الألبانى عن القرضاوى ... فأجاب !!
السائل
  الشيخ يوسف القرضاوى منذ سنتين ذهب إلى أستراليا وأفتى الناس بفتوى 
يعنى ... فتنهم ، مفاد هذه الفتوى أنه قال " الربا محرم على آخذه .. على 
صاحب الربا " ..

الألبانى مقاطعاً : - الله يهديه !
السائل : - أما الفقير التى تصل إليه فليست محرمة عليه ، ويجوز بناء المساجد و...
الألبانى مقاطعاً : - الله أكبر !

السائل : - والله فتن بها الكثير من المسلمين هناك .
الألبانى :   يوسف القرضاوى دراسته أزهرية وليست دراسة منهجية على الكتاب والسنة ، وهو يفتى الناس بفتاوى تخالف الشريعة ، وله فلسفة خطيرة جداً ، إذا جاء شىء محرم فى الشرعية تخلص من التحريم بقوله " ليس هناك نص قاطع للتحريم "
ولذلك أباح الغناء وأباح لذلك الإنجليزى الذى كان قد أسلم وهو من كبار 
المغنيين البريطانيين أن يظل فى مهنته وأن يأكل من كسبه وادعى القرضاوى 
بأنه ليس هناك نص قاطع فى تحريم الغناء أو آلات الطرب .

وهذا خلاف إجماع علماء المسلمين
"القرضاوى يخالف الإجماع ومازال السذج يتبعوه"أن
الأحكام الشرعية لا يشترط فيها النص القاطع بدليل أنهم ومنهم القرضاوى 
نفسه .. يقول الأدلة : الكتاب والسنة والإجماع والقياس ، والقياس ليس 
دليلاً قاطعاً لأنه اجتهاد والاجتهاد معرض للخطأ والصواب كما هو في الحديث 
الصحيح ."يعنى القرضاوى عايز يخالف الإجماع ويتفذلك بأن الإجماع ليس دليلاً قاطعاً"
لكنه جاء بهذه النغمة .. أنه لايوجد دليل قاطع لكى يتخلص ويتحلل من كثير من الأحكام الشرعية ."رحمك الله يا الألبانى"
والرسول يقول ( لعن الله آكل الرباوموكله وكاتبه وشاهديه ) .. فلا يجوز أبداً أن يستفيد المسلم من مال حرام بحجة أنهلم يأكل الربا والحديث يقول ( لعن الله آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه
أما بناء المساجد من الأحوال الربوية فالرد عليه بقوله عليه السلام ( إناالله 
طيبٌ ولايقبل إلا طيباً ، إن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين فقال : (( يأيها
الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحاً )) ثم ذكر الرجل أشعث أغبر يطيل 
السفر يرفع يديه يقول : يارب .. يارب ومأكله حرام ومشربه حرام وملبسه حرام ، فأنى يستجاب لذاك  .
فهذه الأحاديث كلها ترد على القرضاوى وأمثاله ممن يفتون بآرائهم على طريقة 
الآرائيين قديماً الذى يغلب عليهم أن يكونوا من الأحناف .... ( انتهى كلامه رحمه الله) . 

المرجع : شريط " صوفيات حسن البنا والقرضاوى " من تسجيلات سلسلة الهدى والنور برقم 262/1 

 

الرد على يوسف القرضاوي في قوله كل أمر يسبب الخلاف يجب تركه ولو كان في العقيدة





....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 07:09 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [3]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -

الإمام ابن باز
الرد على يوسف القرضاوي في تجويزه تمثيل المرأة

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/sh-ibnBaz-tamtheel-al-maraa.mp3
أو




التفريغ:
السائل :نريد من سماحتكم ان نسمع قولكم فيما ذكره القرضاوي في مجلة المجتمع أن تمثيل المرأة في القنوات الفضائيه جائز؟
العلامة ابن بازٍ- رحمه الله - : لا يجوز بروز المرأة لا في القنوات الفضائيه ولا غيره عليها التستر والحجاب ولا يجوز طاعة أحدٍ في معصية الله لا القرضاوي ولا غيره إنما الطاعة في المعروف أما المعصية فلايطاع فيها أحد والمرأة عليها الستر والبعد عن البروز للرجال
قال الله تعالىsadوَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَٰلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ)
وقال تعالىsad وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ) والوجه والرأس من أعظم الزينة فالواجب الحذر من زلات العلماء وأخطائهم فكل عالم له زلة فالواجب الحذر. اهــ

  الرد على القرضاوي في استدلاله بحديث أسماء في كشف الوجه
[تحميل الرد]
أو
http://C:UsersahDownloadsMusicFtwa_Audio_by_www.alandals.net.mp3

  الرد على يوسف القرضاوي في تجويزه الغناء.
الشيخ ابن باز يرد على يوسف القرضاوي في تجويزه الغناء.mp3
 
إيضاح وتعقيب على مقال
فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي حول الصلح مع اليهود

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد الصادق الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:

فهذا إيضاح وتعقيب على مقال فضيلة الشيخ: يوسف القرضاوي المنشور في مجلة "المجتمع" العدد 1133 الصادرة يوم 9 شعبان 1415هـ، الموافق 10/1/1995م حول الصلح مع اليهود، وما صدر مني في ذلك من المقال المنشور في صحيفة "المسلمون" الصادرة في يوم 21 رجب 1415هـ جواباً لأسئلة موجهة إلي من بعض أبناء فلسطين، وقد أوضحت أنه لا مانع من الصلح معهم إذا اقتضت المصلحة ذلك؛ ليأمن الفلسطينيون في بلادهم، ويتمكنوا من إقامة دينهم.

وقد رأى فضيلة الشيخ يوسف أن ما قلته في ذلك مخالف للصواب؛ لأن اليهود غاصبون فلا يجوز الصلح معهم، إلى آخر ما ذكره فضيلته. وإنني أشكر فضيلته على اهتمامه بهذا الموضوع ورغبته في إيضاح الحق الذي يعتقده، ولا شك أن الأمر في هذا الموضوع وأشباهه هو كما قال فضيلته يرجع فيه للدليل، وكل أحد يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهذا هو الحق في جميع مسائل الخلاف؛ لقول الله عز وجل: فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا[1]، وقال سبحانه: وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ[2]، وهذه قاعدة مجمع عليها بين أهل السنة والجماعة.

ولكن ما ذكرناه في الصلح مع اليهود قد أوضحنا أدلته، وأجبنا عن أسئلة وردت إلينا في ذلك من بعض الطلبة بكلية الشريعة في جامعة الكويت، وقد نشرت هذه الأجوبة في صحيفة "المسلمون" الصادرة في يوم الجمعة 19/8/1415هـ الموافق 20/1/1995م، وفيها إيضاح لبعض ما أشكل على بعض الإخوان في ذلك.

ونقول للشيخ يوسف وفقه الله وغيره من أهل العلم: إن قريشاً قد أخذت أموال المهاجرين ودورهم، كما قال الله سبحانه في سورة الحشر: لِلْفُقَرَاءِ الْمُهَاجِرِينَ الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ وَأَمْوَالِهِمْ يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا وَيَنْصُرُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ[3]، ومع ذلك صالح النبي صلى الله عليه وسلم قريشاً يوم الحديبية سنة ست من الهجرة، ولم يمنع هذا الصلح ما فعلته قريش من ظلم المهاجرين في دورهم وأموالهم؛ مراعاة للمصلحة العامة التي رآها النبي صلى الله عليه وسلم لجميع المسلمين من المهاجرين وغيرهم، ولمن يرغب الدخول في الإسلام.

ونقول أيضاً جوابا لفضيلة الشيخ يوسف عن المثال الذي مثل به في مقاله وهو لو أن إنساناً غصب دار إنسان وأخرجه إلى العراء ثم صالحه على بعضها، أجاب الشيخ يوسف: أن هذا الصلح لا يصح.

وهذا غريب جداً، بل هو خطأ محض، ولا شك أن المظلوم إذا رضي ببعض حقه، واصطلح مع الظالم في ذلك فلا حرج؛ لعجزه عن أخذ حقه كله، وما لا يدرك كله لا يترك كله، وقد قال الله عز وجل: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ[4]، وقال سبحانه: وَالصُّلْحُ خَيْرٌ[5]، ولا شك أن رضا المظلوم بحجرة من داره أو حجرتين أو أكثر يسكن فيها هو وأهله، خير من بقائه في العراء.

أما قوله عز وجل: فَلا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَنْ يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ[6]، فهذه الآية فيما إذا كان المظلوم أقوى من الظالم وأقدر على أخذ حقه، فإنه لا يجوز له الضعف، والدعوة إلى السلم، وهو أعلى من الظالم وأقدر على أخذ حقه، أما إذا كان ليس هو الأعلى في القوة الحسية فلا بأس أن يدعو إلى السلم، كما صرح بذلك الحافظ ابن كثير رحمه الله في تفسيره هذه الآية، وقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم إلى السلم يوم الحديبية؛ لما رأى أن ذلك هو الأصلح للمسلمين والأنفع لهم، وأنه أولى من القتال، وهو عليه الصلاة والسلام القدوة الحسنة في كل ما يأتي ويذر؛ لقول الله عز وجل: لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ[7] الآية.

ولما نقضوا العهد وقدر على مقاتلتهم يوم الفتح غزاهم في عقر دارهم، وفتح الله عليه البلاد، ومكنه من رقاب أهلها حتى عفا عنهم، وتم له الفتح والنصر ولله الحمد والمنة.

فأرجو من فضيلة الشيخ يوسف وغيره من إخواني أهل العلم إعادة النظر في هذا الأمر بناء على الأدلة الشرعية، لا على العاطفة والاستحسان، مع الاطلاع على ما كتبته أخيراً من الأجوبة الصادرة في صحيفة "المسلمون" في 19/8/1415هـ، الموافق 20/1/1995م، وقد أوضحت فيها أن الواجب جهاد المشركين من اليهود وغيرهم مع القدرة حتى يسلموا أو يؤدوا الجزية، إن كانوا من أهلها، كما دلت على ذلك الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، وعند العجز عن ذلك لا حرج في الصلح على وجه ينفع المسلمين ولا يضرهم؛ تأسياً بالنبي صلى الله عليه وسلم في حربه وصلحه، وتمسكاً بالأدلة الشرعية العامة والخاصة، ووقوفا عندها، فهذا هو طريق النجاة وطريق السعادة والسلامة في الدنيا والآخرة.

والله المسئول أن يوفقنا وجميع المسلمين - قادة وشعوباً - لكل ما فيه رضاه، وأن يمنحهم الفقه في دينه، والاستقامة عليه، وأن ينصر دينه ويعلي كلمته، وأن يصلح قادة المسلمين ويوفقهم للحكم بشريعته والتحاكم إليها، والحذر مما يخالفها، إنه ولي ذلك والقادر عليه، وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وآله وأصحابه، وأتباعه بإحسان.

http://www.binbaz.org.sa/article/425
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[1] سورة النساء الآية 59.

[2] سورة الشورى الآية 10.

[3] سورة الحشر الآية 8.

[4] سورة التغابن الآية 16.

[5] سورة النساء الآية 128.

[6] سورة محمد الآية 35.

[7] سورة الأحزاب الآية 21.


 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 07:20 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [4]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ العلامة ابن عثيمين – رحمه الله -

رد الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله -
على القرضاوي وقوله لو أن الله عرض نفسه على النّاس ما أخذ هذه النسبة !!

الصوتية
أو

[تحميل الرد]
أو
رد على القرضاوي يحيي إسرائيل! و كلام قبيح في حقّ الله عز وجل
أو


التفريغ:
يقول أنّ هذا الرجل كان يتكلم عن الانتخابات في أحد الدول وذكر أنّ رجلًا حصل على نسبةِ تسعةٍ وتسعينَ في المئة ثم قال معلقًا لو أنّ اللهَ عرض نفسه على الناسِ لما أخذ هذه النسبة ،-أعوذ بالله " هذا يجب عليه أنْ يتوبَ ، يتوبُ مِنْ هذا وإلا فهو مرتد"، هذا يجب عليه أنْ يتوبَ ، يتوبُ مِنْ هذا وإلا فهو مرتد وأنه جعل المخلوق أعلى مِنَ الخالق فعليه أنْ يتوبِ إلى الله فأنْ تاب فأن الله يقبل التوبة من عباده "وإلا يجب على ولاة الأمور أنْ يضربوا عنقه". اهــ
الشيخ ابن عثيمين
ينصح يوسف القرضاوي بالرجوع عن وصف أن النبي كان يمزح لما قال ناقصات عقل ودين. 
الشيخ ابن عثيمين ينصح يوسف القرضاوي بالرجوع عن وصف أن النبي كان يمزح لما قال ناقصات عقل ودين.mp3


.....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 11:06 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [5]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
فضيلة الشيخ العلامة صالح الفوزان  

الرد على القرضاوي والكبيسي

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/sh-alfawzan-arrad-3ala--alqardawi.mp3
أو



سؤال حول القرضاوي والسويدان ووجوب بيان الغلط والأخطاء وعدم السكوت عنها

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/sh-alfawzan-wojub-bayan-alghalat.mp3
أو
بعضهم إذا حذرنا من القرضاوي وطارق السويدان يقولون أن الله نفع بهما

تحذير
الشيخ الفوزان
من كتاب الحلال والحرام


 
كتاب 
%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A5%25D8%25B9%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%2585%2B%25D8%25A8%25D9%2586%25D9%2582%25D8%25AF%2B%25D9%2583%25D8%25AA%25D8%25A7%25D8%25A8%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AD%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%2584%2B%25D9%2588%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AD%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2585%2B%25D9%2581%25D9%258A%2B%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25A5%25D8%25B3%25D9%2584%25D8%25A7%25D9%2585
الإعلام بنقد كتاب الحلال والحرام
http://d1.islamhouse.com/data/ar/ih_books/single3/ar_e3lam_Fawzaan.pdf
أو
http://www.ajurry.com/vb/attachment.php?attachmentid=11042&stc=1&d=1305327612
 

....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 11:08 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [6]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
  سماحة الشيخ المحدّث العلامة السلفي أحمد بن يحي النجمي رحمه الله 
مفتي جنوب المملكة السعودية حرسها الله تعالى:


قال في تقديمه لكتاب ((رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الإسلام)):
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه.. أما بعد:
فقد عرض علي أحمد بن محمّد بن منصور العديني اليمني –وفقه الله- كتابه المسمى: رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الإسلام)) وبعد الإطلاع عليه رأيت أنّ الشيخ العديني اليمني قد ردّ على يوسف القرضاوي في كثير من شطحاته وضلالاته التي سجلها في كتبه ولقائاته وفتاويه المنشورة في بعض الجرائد والمجلات، وقد ردّ عليه في:
1) دعوته لموادة اليهود والنصارى، متناسيا ما ورد في النهي عنها.
2) دعوته إلى التقارب بين الأديان وحضوره كثيرا من مؤتمراتها.
3) زعمه أنّ الجهاد إنّما شرع للدفاع فقط متجاهلا ما ورد في الكتاب والسنّة من الأمر به لجميع الكفار.
4) زعمه أنّ الديموقراطية هي الشورى، وزعمه أنّ بابها واسع في الشريعة الإسلامية.
5) تجويزه مشاركة المرأة في المجالس النيابية، وأن تكون مرشحّة ومرشّحة.
6) تجويزه للتحزب والتفرّق، وزعمه أنّ ذلك صمام أمان للأمّة، وأنّه كتعدد المذاهب في الفقه الإسلامي.
7) دعوته إلى المزج بين الصوفية والسلفية، وسعيه إلى تصويف السلفية، وتسليف الصوفية إلى غير ذلك من رعونات هذا الرجل وجهالاته وضلالاته، التي تهدم الدين من أساسه وتقوض بنيانه من قاعدته، ...اهـ

 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 11:11 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [7]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
 الشيخ محمد أمان بن علي الجامي 
- رحمة الله عليه -

1349 هـ ـ 1416هـ
عميد كلية الحديث الشريف ورئيس شعبة العقيدة بالدراسات العليا
بالجامعة الإسلامية بالمدينة النبوية سابقا


يقول "لا يجوز ان تعرض أخباره واحاديثه عليه الصلاة والسلام على عقلك او على عقل شيخك, إن قبل العقل قبلت وإلا رددت, هذا مذهب العقلانيين,العقلانيون موجودون الآن وهم أصحاب المعهد العالمي للفكر الإسلامي مقره في الولايات المتحدة
ينتسب إليه كثير من الكتاب اليوم , ممن ينتسب إلى ذلك نقول من باب النصح :
الشيخ محمد الغزالي
والدكتور القرضاوي
من الكتاب العلمانيين (1) الذين لا يقبلون الأحاديث حتى توافق العقل, يعرضون على عقولهم ما وافق العقل قبلوه وما خالف ردوه.
إقرؤو في السنة من أواخر كتب الغزالي 
السنة وأهلها تجدون العجائب أحاديث تابثة في الصحيحين مردودة لكونها مخالفة
لعقله ولعقول أمثاله ...انتهى كلام الشيخ رحمة الله عليه
من هنا للإستماع والتحميل
أو من هنا
-------------------------
 (1) والظاهر أن الشيخ أراد أن يقول عقلانيين لما يفيده سياق كلامه رحمه الله. والله أعلم
 

ما هي وظيفة يوسف القرضاوي؟

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/shk-aljamy-alqardawi.mp3
أو
الصوتية
أو
http://www.box.net/shared/m0eu8r7al5

قال الشيخ العلامة محمد أمان بن علي الجامي - رحمة الله  -
ألا وهو منهج العقلانيين, العقلانيون الان لا يردون فقط الأحاديث المخالفة لعقولهم بل ينتقصونها 
وينتقصون حملتها
ويحملون على علماء الحديث من عهد الصحابة الى اليوم
هذا ما ينتهجه العقلانيون الذين مقرهم الأخير الآن في الولايات المتحدة
تركوا بلاد الإسلام واتخذوا هناك مقرا,
وكل عقلاني يهاجر إلى هناك أو إما يهاجر بنفسه وبعقله أو يهاجر بعقله فيوظف من هناك
وينتذب ويؤمر ويوجّه ليكتب ضد السنة ضد أهل السنة وضد علماء الحديث لينتقص الحديث وأهله
ومن باب النصح
والبيان
وكشف الحقائق
وإزالة اللف
نذكر بعض الأشخاص من موظفيهم لتنتبهوا لكتبهم وهي كتب اليوم في الأسواق في مقدمتهم :
محمد الغزالي
ويليه الأن الدكتور يوسف القرضاوي
الذي انتذب بعد أن خشي من قبلهم الذين سماهم أولو الألباب خشي أن تحارب كتبه لأنه تهوّر في كتابه الأخير فخاف العقلانيون
إن تهوره هذا يأثّر في منهجهم إنتذبوا تلميذه القرضاوي وهو الذي يعمل في الميدان الآن وهل تعلمون ذلك؟ إعلموا
 


....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

27-03-2011 11:21 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [8]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
علامة اليمن مقبل بن هادي الوادعي -رحمه الله - 

احذروا من القرضاوي وفتاوى الإخوان

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/sh-moqbil-alqardawe.mp3

ماذا تعرف عن يوسف القرضاوي
http://www.muqbel.net/files/fatwa/muqbel-fatwa4596.mp3
نص السؤال:
ماذا تعرف عن يوسف القرضاوي
نص الإجابة:
أنصح بقراءة كتاب الفوزان في الرد على القرضاوي ، وقد كنت أحسن به الظن حتى أخبرنا أخوة من الجزائر بأنه نزل إلى الجزائر وسئل عن الاختلاط - اختلاط الرجال بالنساء في المدارس والجامعات - فقال : هم يختلطون في أشرف العبادات في الصلاة وفي الحج إلى غير ذلكم ، ثم يقول : لي ابنتان إحداهما في بلد كذا وكذا في الخارج تدرس ، والأخرى في بلد عربية لا أذكر الآن اسمها .
فهو صحيح سقط من عيني بعد ما أخبرني الإخوة الجزائريون ، وهذا كان القرضاوي البقية الباقية من الإخوان المسلمين ، الآن نصلي على الإخوان المسلمين صلاة الجنازة ، لأنه كان البقية الباقية من الإخوان المسلمين . والله المستعان .
مداخلة : الذي يقول نحمل هذا الخطأ في منحى قولهم كفى بالمرأة إثماً أن تعد معائبة ؟
الشيخ : المعائب ، ما من أحد إلا وهو يصيب ويخطئ ، يأتي بنسيخة مثل هذه ثم يقول : الحلال والحرام ، لو أراد شخص أن يؤلف في الحلال والحرام يحتاج إلى مجلد أكبر من < رياض الصالحين > ، ما يستطيع إلا بإستيعاب كتب السنة ، أنا أغتررت به يا إخوان سامحوني اغتررت به لأنني سمعت له شريطاً وتأثرت وأحببت ذلك الكلام . والله المستعان .
مداخلة : ماذا أراد بابنتيه هل أراد أنهما حجة على الدين ؟
الشيخ : كأنه أراد أنه حجة على الدين ، وقد أثر على الأخوات الجزائريات ، أُخبرت أنه أثر عليهن وأن النساء خرجن بعد أيامٍ كاشفات الرؤوس ويقلن : قد قال القرضاوي ، قد قال القرضاوي . والله المستعان .

-----------------
من شريط : ( صفة الأذان وبدعه )

ما هو القول الفصل في يوسف القرضاوي

http://www.muqbel.net/files/fatwa/muqbel-fatwa3648.mp3
السؤال73: ما هو القول الفصل في يوسف القرضاوي، وهل هو مبتدع أم لا، وما رأيكم فيمن يقول: بأنه عدو لله، ومن أبناء اليهود ويلقبه: بالقرظي، نسبة إلى بنى قريظة؟
الجواب: يوسف القرضاوي منذ عرفناه وسمعنا به، وهو حزبي مبتدع، أما أنه عدو للسنة فلا نستطيع أن نقول إنه عدو للسنة(9)، ولا نستطيع أن نقول إنه من أبناء اليهود، فلا بد من العدالة، يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: ﴿ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى﴾(10). ويقول: ﴿وإذا قلتم فاعدلوا﴾(11). ويقول:﴿ياأيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين إن يكن غنيا أو فقيرا فالله أولى بهما فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا وإن تلووا أو تعرضوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا﴾(12).
والنبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- أمر أبا ذر أن يقول الحق ولو كان مرا.
فأنا لا أنصح باستماع أشرطته، ولا بحضور محاضراته، ولا بقراءة كتبه فهو مهوس، وله كتاب في جواز تعدد الجماعات، والنبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- يقول: «يد الله مع الجماعة»، فلم يقل: مع الجماعات. ويقول النبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم-: «من خرج عن الطاعة وفارق الجماعة»، فما قال: وفارق الجماعات.
ويقول كما في حديث ابن عباس: «من رأى من أميره شيئا يكرهه فليصبر عليه، فإنه من فارق الجماعة شبرا فمات إلا مات ميتة جاهلية». أخرجه البخاري. وكما في حديث معاوية عندما سئل النبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- عن الفرقة الناجية فقال: «هي الجماعة».
فالمسلمون جماعة واحدة، فلا يجوز للقرضاوي أن يسعى في تفرقة كلمة المسلمين ويشتت شملهم، ويضعفهم بالتفرقة، يقول الله عز وجل: ﴿واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا﴾
(13)، ويقول عز وجل: ﴿إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شيء﴾(14).
وأقبح من هذا ما نشر عنه في جريدة: إننا لا نقاتل اليهود من أجل الإسلام، ولكن من أجل أنهم احتلوا أراضينا.
أف لهذه الفتوى المنتنة، ورب العزة يقول في كتابه الكريم: ﴿قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين﴾
(15).
فالدين مقدم على الوطن وعلى الأرض ولكن الحزبية تعمي وتصم.
ولنا رسالة في الرد عليه بعنوان «إسكات الكلب العاوي يوسف بن عبدالله القرضاوي»

من تحفة المجيب 
___________
(9) وفي نشراته وكتبه ما يدل على عداوته لأهل السنة.
(10) سورة المائدة، الآية: 8.
(11) سورة الأنعام، الآية: 152.
(12) سورة النساء، الآية: 135.
(13) سورة آل عمران، الآية: 103.
(14) سورة الأنعام، الآية: 159.
(15) سورة التوبة، الآية: 24.


يوسف القرضاوي قَرّض الله شفتيه



التفريغ:
يوسف القرضاوي قَرّض الله شفتيه – أي والله يا إخواننا- ماذا؟ أيه لما أفتى الشيخ بن باز مع قطع النظر أصاب أم أخطأ ، شَنّعَ على ابن باز ليش أفتى بالصلح مع إسرائيل فإذا هو يقولُ: هم إخواننا أي نعم يقولُ : هم إخواننا ، ولا نحاربُهم ، وأخرى يقول : لسنا نحاربهم مِنْ أجل الإسلام ولا مِنْ أجل [ رفح] بل من أجل الاحتلال، وهكذا- يا إخواننا- المبتدعةُ ، المبتدعة :يوسف القرضاويّ إنْ شئتَ قُلْتَ دَرّسهُ الشيطانَ وإنْ شئت قلتَ درّسَهُ أبو الهذيل [ العلاف] ممكن أنّه قرأ في [...] الهذيل "عدم المبالاة بأدلة الكتاب والسُنّة" وإبراهيم بن سيّار النّظام ، وغير ذلك ، وإنني أحمدُ اللهَ فقدْ فضحَهُ الله بين يديّ بعض الكاتِبِينَ أوَدُّ أنّ ذلكَ الكتاب في يدي كل طالبِ علم بعنوان " القرضاويّ في ميزانِ الإسْلامِ "، وبِحَمدِ اللهِ تكلّمنا بشيء مِنْ هذا في" إسْكاتِ الكلبِ العاوي يوسف بن عبد الله القرضاويّ ". اهــ . تفريغ بنت عمر
وقال : ومن بين دعاة الضلالة في زمننا هذا يوسف بن عبد الله القرضاوي مفتي قطر، فقد أصبح بوقا لأعداء الإسلام، فسخّر لسانه وقلمه لمحاربة دين الإسلام.اهـ (رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الإسلام) ص 10.






كتاب
-1-638
إسكات الكلب العاوي يوسف القرضاوي 

بقلم ريحانة اليمن :
الإمام مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله.

  إسكات الكلب العاوي-موافق للمطبوع.pdf‏
أو

الرد على القرضاوي للشيخ مقبل. rar
أو
إسكات الكلب العاوي يوسف القرضاوي للشيخ مقبل رحمه الله.pdf‏


.....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 03:42 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [9]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ الوالد ربيع بن هادي ـــ حفظه الله تعالى

القرضاوي يقول النصارى "إِخْوَانَا"

الصوتية
أو
القرضاوي والنصارى إخونا.mp3‏
التفريغ:

هل لديكم هذا الكلام ؟ يتحالفون مع الشيوعيين و يوالون الرافضة ويقولون: إخوانَّا ويوالون النصارى ويقولون :إخوانا، وهم الآن يقودون العلمانيين وغيره في فتنة السوار وهذه الفتنة التي الآن تموج بها هذه البلاد ، هم إلّي يرمون السلفيين بهذه الأشياء ، نحن لا نوالي أهل البدع الضِّعاف الصغيرة ما نواليهم كيف نوالي العلمانيين وغيرهم ؟،ونحن نحارب العلمانية ، ونحارب العلمانية التي جاء بها الإخوان المسلمين ، ووجدت عندهم علمانية، وعندهم ماسونية وكل ما يتهمون به السلفيين من أرجاس كل أدوائهم يقذفون بها السلفيين ، هم يتحالفون مع النصارى يخافون ولا يتحالفون مع اليهود ،يتحالفون مع النصارى ويقولون إخوانا ، ويصرحون في مجلاتهم الرسمية ويقولون النصارى إخوانا في الحقوق والواجبات ، وينشئون لهم الكنائس ،ويصلون في كنائسهم ، وكم ،وكم لهم من مقال التي تشعر المسؤولين أنّ النصارى إخوانا ،" القرضاوي يقول : النصارى "إِخْوَانّا" كيف ما نقول إخوانَّا ؟ ألا ينظروا إلى عادٍ أخا هودٍ ولا هم من إخوان صالحٍ .
يا دجال ، إخوانَّا ؟ ! إخوانَّا في النسب ، تقول أبو جهل قريبٌ للرسول ـــ ﷺ ــــ ، أبو لهب عمه ، وأبو طالب عمه ــــ بارك الله فيكم ــــ وابن نوح كافر ، وأبو إبراهيم كافر ، تقول أبوه لكنْ ما تقول أخوه وتقول ابنه ، لكنْ في النسب ما هو في الدين [...] أنت من أبناء اليهود وسلفك اليهود وسلفك النصارى يقولك :لا ، كيف تجي الأخوة هذه ؟إذًا هي أخوة دينيةـــ بارك الله فيكم ــــ تحالفوا معهم في اليمن مرات ، مع العلمانيين، مع الشيوعيين ،مع النصرانيين ، ناصروا صدام في قضية الخليج على هذه البلاد ، وألبوا العالم الإسلامي على بلاد التوحيد ، هم إلِّي دائمًا مع أعداء الإسلام ما هو نحنُ ، هم الآن ينشرون فكر أمريكا ، ينشرون يقلك: أمريكا ، أمريكا ، يسبّهم القذافي!!! ــــ بارك الله فيك ــــ هم يعقدون لقاءات مع أمريكا ، وكتب الكُتاب في هذا ، أنّهم من سنتين على قدمٍ وساق في اللقاءات مع أمريكا للتآمر على دول الخليج، يقذفون السلفيين الأبرياء النزهاء الشرفاء ، كان المعتزلة يحاربون السلفيين - ها - ويأخذون منهم ،يحاربون، سيقعون ، ولأنّهم ما عندهم علم للإسلام وسيادة الإسلام ،أهل الحديث مشتغلون بالإسلام، وهم يُضربون من رؤوس المعتزلة والجهميّة ،ولو حاربوا اليهود والنصارى فلا شيء مادام تفسدون الإسلام وتغيرون معالم الإسلام أنتم أولى بالحرب مِنْ هؤلاء، هولاء الكفار واضحين ،ولا معنى [...] الكفار لا يتأثر بهم المسلمون ، لكنْ يتأثرون بكم ، فنحن الآن نعامل هذه الأحزاب المنحرفة العميلة للغرب ، والتي تتبنى فكر أمريكا وفكر الغرب ،الاشتراكية من فين جت ،مَنْ أتاكم بها؟ ،هل يبْعثها الإسلام؟ ، يبْعثها الروس. الاشتراكية في الإسلام ، الاشتراكية في الإسلام، كتب السباعي ، وكتب قطب ، وكتب الغزالي " الاشتراكية في الإسلام " ، فين في الإسلام ؟ ـــ بارك الله فيك ـــ كتبوا ، وكتب الخولي ، كبار كتاب الإخوان تبنوا في الاشتراكية ، الديمقراطية ، التعددات الحزبية ، من فين جت هذه ؟كلها جت من الغرب ، هم إلّي تبنوا قضايا الغرب ، قضايا العلمانيين ، قضايا الشيوعيين ،قضايا النصارى ، النصارى تَحَالَفُوا معهم؟ تَحَالَفُوا.
تفريغ بنت عمر
السؤال :
سائلة تقول : هل يجوز أنْ نأخُذَ فَتَاوى القرضاوي
جواب العلامة ربيع المدخلي - حفظه الله - : لا ، هذا رأس من رؤوس الضلال في هذا الوقت ، وهو يُمَيّعُ الإسلام .. إهـــــ
المصدر " مجموع كتب ورسائل وفتاوى فضيلة الشيخ ربيع المدخلي " ( 15 / 213 - 214 ).
 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 03:42 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [10]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
  العلامة  عبيد بن عبد الله الجابري
 الواجب على المسلمين في الإمارات وغيرها عدم الإصغاء
للقرضاوي فإنه من الأئمة المضلين

السؤال
وهذا شيخنا لعله طلب يقول: يقوم الآن بعض قادة الأخوان المسلمين كــ (القرضاوي) و( وطارق سويدان) بالتحريض وإثارة الفتنة ضد الإمارات وحكامها فما نصيحتكم وتوجيهكم لأهل الإمارات على هذا الهجوم الشرس؟
الجواب:
هؤلاء ليسوا علماء..
السويدان ممن أضله الله على جهل فهو مفتون بالحضارة الغربية وهو ينطلق من السياسة لا من العلم الشرعي.
والقرضاوي: عنده علم شرعي لكنه لا ينطلق منه، ينطلق من الفلسفة والعقلانية، ولهذا أحيانا عنده كفريات.
فالواجب على المسلمين في الإمارات وغيرها مقت هؤلاء وأمثالهم وعدم الإصغاء إليهم، نعم، فإنهم من المضلين، القرضاوي من الأئمة المضلين، أقولها ولا غضاضة، ولا كرامة له.
وأما السويدان سهو من الجهال الضالين المضلين لكن الهمج الرعاع هم الذين يتبعون مثل هؤلاء لأنهم لم يتشبعوا بالسنة ولم تخالط بشاشتها قلوبهم.
وما أحسن ما قاله أمير المؤمنين رابع الخلفاء الراشدين رضي الله عنه وعنهم أجمعين:
الناس ثلاثة:
- عالم رباني.
- ومتعلم على سبيل نجاة.
- وهمج رعاع أتباع كل ناعق.
فالسويدان من النعاق ومثله صالح بن عواد المغامسي عندنا من النعاق، مم أضلهم الله على جهل، لكنهم أوتوا بلاغا في الكلام قد يحفظون لكن عراة من السنة عراة من العلم الشرعي، فحق هؤلاء أن يأدبوا وأن يعزروا التعزير البليغ، وأن يغلظ عليهم وأن يمنعوا من الكلام في هذه الأمور وغيرها، مما له مساس بأحكام الله عز وجل- هذه لاهل الشرع الراسخين في العلم، الفقهاء في دين الله، فالسويدان والمغامسي هؤلاء ضلال على جهل.

والقرضاوي: مبتدع ضال مضل على علم نسأل الله العافية والسلامة أقولها ولا كرامة عين.
وأنا أتوقع أنه لن يسمح لي بدخول قطر لكن ما علينا قطر ولله الحمد فيها رجال وفيها فضلاء سواء أجئتهم أو لم أجيهم، نعم لكن ما علي.
السائل:
هذا يقول شيخنا سبب الهجمة أن الإمارات قامت بطرد بعض (الأخوان المسلمين) ؟
الأخوان ليسوا أخوان هم (خُوان) مفلسون منظورهم سياسي، لا يحلون في بلد إلا أفسدوا عليه دينه ودنياه، فيضرمون النار في مكان من الأماكن ثم ينصرفون كما يقول المثل في عندنا مثل: قال أين فلان قال ما تدري؟ فلان أعطى .... على الله يعني هرب، فهؤلاء هم قادة الأخوان المسلمين نعم.
فيهم كل بلية فيهم كل بلية لأن قاعدتهم التي أسسها لهم المؤسس الأول حسن البنا وهي أصلها مستقاة من الصوفية، (نتعاون فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه) هذه تفتح الباب على مصراعيه أمام كل نحلة ضالة سواء كانت منتسبة إلى الإسلام، مثل الرافضة أو غير منتسبة للإسلام كاليهودية والنصرانية، فالجماعة سياسية ولا تدخل في القضايا مدخل شرعي مضبوط بالكتاب والسنة ، بل هم من السياسة ولهذا القرضاوي شاع عنه في مصر يقول: (نريدها دولة مدنية) وأسامة القوصي المصري الذي كان تلميذا للشيخ مقبل رحمه الله نشر عنه أنه يقول لا مانع من أن يحكم الدولة المسلمة نصراني فلا تستغربوا مثل هذا،

السائل:
وقال ذلك شيخنا عبد الرحمن عبد الخالق عندنا في الكويت؟
الشيخ/ لأنه أخواني اتجاهه قطبي لكن كما يقولون ودارهم ما دمت في دارهم وأرضهم ما دمت في أرضهم، لم طرد من السعودية هو على رأس حركة استفزازية تكفيرية في عام خمسة وثمانين وثلاثمائة وألف (1385) هو في الدفعة الأولى من الجامعة الإسلامية مع الشيخ ربيع، زميل للشيخ ربيع، نعم، ولكن احتضنته الكويت لأمر ما والله غالب على أمره.
السائل: يقول هل فعل حاكم الإمارات صحيح ويناصر عليه؟
الشيخ: على ماذا؟
السائل : على طرد هؤلاء أو سحب جناسيهم أو غيرها؟
الشيخ: ولي الأمر له أن يضرب بشدة حين لا ينفع إلا الشدة، فالأخوان المسلمون يجري عليهم المثل قول عبد الله بن أبي: سمّن كلبك يأكلك، يعني يتمسكن حتى يتمكن، فإذا تمكن نفث بلاياه، نعم، فكونه يطردهم لما تيقن من حالهم من إفساد الأمن والتنغيص على أهل البلد هو محق في هذا ، نعم.
أقول: هم مثل الثعبان جميع الجماعات الدعوية الحديثة، (الأخوان) (التبليغ) وغيرها مثل الثعبان، فالثعبان: إذا لسعه البرد انطوى ويمكنك أن تضعه في جيبك فإذا حس بالدفء لدغك هذه حالهم.
وصاحب السمو الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد وفقه الله: قبل سنوات تكلم عن الأخوان كلاما يشفي ويكفي مُكنوا ثم بعد ذلك صنعوا ما صنعوا.
وأحد مشايخهم لكن الآن لا أسميه يعني لما سئل من مثلك الأعلى قال: حسن البنا نعم هذا من مشايخهم وقد ربى رجالا نعم في المعاهد العلمية وجامعة الإمام ربى رجالا نعم منهم من يحمل فكره ومنهم من نجاه الله منه" اهـ

للاستماع والتحميل:
4shared

Box

روابط تحميل مباشر:

4shared

MediaFire


على ملف وورد

http://www.box.com/s...jisf2apde9j7sb4


السؤال كان ضمن اللقاءات التي يعقدها فضيلة الشيخ عبيد بن عبد الله الجابري مع الإخوة في دولة الكويت و الذي يبث عبر إذاعة و غرفة ميراث الأنبياء على الأنترنت يشرح فيه فضيلته كتاب التوحيد كل يوم اربعاء ..

قام بتفريغه

شريف حمد
الإمارات العربية المتحدة
15-4-1433

وقال  (( القرضاوي وإن رفع فوق الرؤوس، وأصبحت عليه هالة إعلامية عظيمة ليس هو من الفقهاء الدين يرجع إليهم، ليس ممن يبني فقهه وفتواه على الكتاب والسنة، بل هو يجاري العامة فيما يقوله ويصدره من فتاوى، وأنصح كل ذي لب حازم في أمره أن يقرأ كتاب ((رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الإسلام)) ...فمن قرأه يقف يقينا على أن القرضاوي خطير، ومنحرف، في فكره، في سلوكه، وفي معتقده)) من مقدمة كتاب (رفع اللثام عن مخالفة القرضاوي لشريعة الإسلام) ص 12.
تدخل القرضاوي و السويدان و حسن الددو في الامارات للطعن في ولاة الأمر فما توجيهكم؟

 http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/3b-15.mp3

الرد  على يوسف القرضاوي في قوله عن النصارى إخواننا المسحيين
رد الشيخ عبيد الجابري على يوسف القرضاوي في قوله عن النصارى إخواننا المسحيين.mp3‏
التفريغ:
قارئ السؤال : يقول [ السائل ] : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، ما حكم مَنْ يقولُ : فكل القضايا بيننا مشتركة ، نحن أبناءُ وطنٍ واحدٍ ، مصيرنا واحد ، أُمتُنا واحدة ، أنا أقولُ عنهم : إخوانُنا المسيحيين ، البعْضُ يُنْكرُ عليّ هذا " كيف أقولُ إخوانُنا المسيحيين ؟" ،(( إنّما المؤمنونَ إخوةٌ ))، نعم نحْنُ مؤمنونَ، وهم مؤمنونَ بوجهٍ آخَر ،- وجزاكم الله خيرًا- ؟.
قارئ السؤال : بوجهٍ آخَر بمعنى هذا السؤال – وهم مِنْ فرنسا – يقول : بماذا نردّ على الذي يقولُ إنّ : نحن واليهود والنّصارى إخْوةٌ في الإنْسانية وكُلّنا أبناءُ آدمَ -عليه السلام - وهذا يقول مثلما يجوز أنْ يَدْخُلَ والنّصرانيُّ في الإسلام ، فيجوزُ أنْ يَدْخُلَ المُسْلِمُ في النّصْرانِيّةِ ؟. اهـ

العلامة الشيخ الوالد عبيد الجابري – حفظه الله - : أعوذُ باللهِ بلايا طوام ، أقول : إنّ هذا القول لا يصْدُرُ إلا مِنْ جاهِل ، فعَلّموه - إنْ كانَ جاهِلًا - بالحُجَةِ والبُرْهان ، وليَكُن ذالكم التَعْليم والنُصْح مِنْ عالمٍ قادر على البَيّنةِ ، فإنْ قَبِلَ ورجِعَ عنْ "هذهِ المقولةِ الكُفْريّةِ" ، فهو مِنّا ونحنُ مِنْه وإلا فلا هوَ مِنّا ولا نحنُ مِنْه ، هوَ مِنْ جُنُودِ إبْليسَ "إلا إذَا مَنّ اللهُ عليهِ بتوبة" ، وإمّا سفيهٌ ضالٌ مُضِلٌّ ، صاحِبُ هوى ، مِنْ دُعاةِ وحْدَةِ الأديانِ وهذا القول عرفْتُهُ مِنْ يوسف القرضاويّ وأمثالِهِ مِنْ دُعاةِ التَقْريبِ الذينَ يلتَحِفونَ مظلةَ الإخوانِ المسْلِمينَ احذروا – ها – فاحذروا الأول بعْد إقامةِ الحُجّة عليهِ ، واحذروا الثاني إبْتِداءً ، فَقَدْ قالَ كلمةَ الكُفْرِ ، مُرُوهُ بالتوبَةِ ، وإنْ كانَ الحاكِمُ عِنْدَكُم مُسْلِمًا ، لكنْ الثاني مِنْ فرنسا أقول :أنتم فاصِلوهُ [ أي انفصلوا عنه ] وابْتَعِدوا مِنْه ولا تقْرَبُوهُ ، فإنّهُ يَهْدِمُ الدِّينَ و يَهْدِمُ التَوْحِيدَ ، كيفَ يكونُونَ إخْوانًا في الإنْسانيّةِ ؟ هذا مِنْ ثالوثَ الماسونيّةِ ، هذا يَبُثُ فيكم أعْمِدَةَ الثالوثِ الماسونيةِ وهي " (1) الحرية، و(2) الإخاء ، و(3) المساواة ، فلم يَجْعَلْ اللهُ – عزّ وجَلّ – أخوةً في الإنْسانِيّةِ بل جَعَلَها في الدِّينِ . اهـ.
تفريغ بنت عمر

 


....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 03:45 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [11]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
 
 فضيلة الشيخ الوالد عبد المحسن بن حمد العباد البدر حفظه الله تعالى
مقال  بعنوان:
 ((من مصائب الشيخ القرضاوي دعوته إلى انفلات النساء في بلاد الحرمين))

الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.
أما بعد؛ فقد اطلعت على رسالة الشيخ يوسف القرضاوي لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله ووفقه لما فيه رضاه بشأن عضوية النساء في مجلس الشورى وترشحهن وتصويتهن في المجالس البلدية المنشورة في شبكة المعلومات، وأعلق على ما جاء في الرسالة بما يلي:
1. قال في رسالته: ((لقد ابتسمت ثغور المسلمين، وانشرحت صدور المؤمنين، وسعدنا وسعد الكثيرون بتصريحكم الحكيم، ورأيكم الرشيد حول السماح للمرأة بالترشح في كل من المجالس البلدية والمحلية، ومجلس الشورى))
أقول: الحقيقة أن الذين حصل لهم السرور والابتهاج المنوَّه به هم الغربيون والتغريبيون، فقد سبقوا الشيخ يوسف إلى الترحيب بذلك كما تناقلته وسائل الإعلام، وأما الغالبية العظمى من الشعب السعودي الحريصون على حراسة الفضيلة وعلى استمرار نسائها على الاحتشام والابتعاد عن أسباب فتنة النساء والافتتان بهن فقد تألموا لذلك.
2. وقال بعدما تقدم: ((بالإضافة إلى ما سمعناه في 19 رمضان في مكة المكرمة من المشروعات المستقبلية لكم في توسيع الحرمين الشريفين، والإضافة إليهما، إلى عدد من المشروعات الكبيرة))
أقول: مما يؤسف له أن هذه المشاريع العظيمة والإصلاحات المتنوعة التي يفرح بها كل مسلم جاءت في رسالة الشيخ يوسف مؤخرة غير مقدمة وتابعة غير متبوعة فكان ذكرها عَرضاً وتبعاً، وقد سبقها بسنوات إصلاحات مهمة من خادم الحرمين من أبرزها افتتاح الجامعات في جميع مناطق المملكة وبعض مدنها مما يسَّر لطلابها الدراسة عند أهليهم دون حاجة إلى سفر، ولم نسمع عن الشيخ تنويها بشيء من ذلك.
3. وقال: ((وإني إذ أبعث إليكم بتهنئتي هذه وتعبيري عن مدى فرحي وتقديري لتصريحاتكم وقراراتكم، لأرجو من الله أن يكون خير البلاد والعباد على أيديكم، وأن يتم في بلدكم العزيز السماح للمرأة المسلمة بمزاولة القيادة واستقلال السيارة بالضوابط الشرعية كغيرها في بلاد المسلمين))
أقول: عبَّر في هذه الفقرة عن مدى فرحه بما فرح به خصوصاً كما عبَّر في الفقرة الأولى عن فرح غيره من أمثاله عموما، أما أنا فيعلم الله أنني فوجئت بسماع النبأ وحزنت له حزناً شديداً وسألت الله عز وجل أن يحفظ بلاد الحرمين حكومةً وشعباً من كل شر وأن يوفقها لكل خير، وقد زاد الطين بلة بتمنيه ورغبته في أن تقود المرأة السيارة في هذه البلاد بالضوابط الشرعية كغيرها في بلاد المسلمين، فهل يريد الشيخ يوسف أن تكون المرأة في مكة والمدينة وغيرهما من بلاد الحرمين مثل غيرها في البلاد الأخرى وهو يعلم أن أول امرأة مسلمة في مصر كشفت وجهها هدى شعراوي في القرن الماضي؟! وقد لا يخفى عليه أن أول كشفٍ للوجه من امرأة مسلمة حصل في بلاد الشام من وكيلة مدرسة ثانوية في القرن الماضي كما جاء في ذكريات الشيخ علي الطنطاوي رحمه الله (5/226)، وبعد مضي عشرات السنين آل أمر النساء في مصر والشام إلى ما هو مشاهد ومعاين من التبرج والسفور في هذه الجاهلية الجديدة بأسوأ مما كانت عليه في الجاهلية الأولى التي قال الله عز وجل فيها: (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى)، وأما الضوابط الشرعية التي ذكرها الشيخ يوسف والتي يدندن حولها التغريبيون فلا تعدو عند الانفلات وانفراط العقد أن تكون حبراً على ورق.
. وقال: ((إن الحرام ما حرمه الله في كتابه، أو على لسان نبيه نصا صريحا، والحلال كذلك، والأصل في الأشياء أنها حلال ما لم يرد إلينا نص صريح بتحريمه))
أقول: من المعلوم أن شريعة الله كاملة مستوعبة لكل ما يحتاج إليه العباد، وذلك بنصوصها وعموماتها وقواعدها؛ ففي صحيح البخاري (5598) عن أبي الجويرية قال: ((سألت ابن عباس عن الباذق، فقال: سبق محمد صلى الله عليه وسلم الباذق، فما أسكر فهو حرام، قال: الشراب الحلال الطيب، قال: ليس بعد الحلال الطيب إلاّ الحرام الخبيث))، والباذق نوع من الأشربة، والمعنى أن الباذق لم يكن في زمنه صلى الله عليه وسلم ، ولكن ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم مستوعب له وغيره، وذلك في عموم قوله صلى الله عليه وسلم: ((ما أسكر فهو حرام))، فإن عموم هذا الحديث يدل على أن كل مسكر مما كان في زمنه صلى الله عليه وسلم أو وجد بعد زمنه ـ سواء كان سائلاً أو جامداً ـ فهو حرام، وأن ما لم يكن كذلك فهو حلال.
ومن قواعدها المشهورة قاعدة سد الذرائع إلى المحرمات، وقد أورد شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه ((بيان الدليل على بطلان التحليل)) (ص283) ثلاثين دليلاً على اعتبار هذه القاعدة، وأوصلها ابن القيم في كتابه ((إعلام الموقعين)) (3/149ـ171) إلى تسعة وتسعين دليلاً، منها قوله: ((الوجه الحادي عشر: أنه صلى الله عليه وسلم حرَّم الخلوة بالأجنبية ولو في إقراء القرآن، والسفر بها ولو في الحج وزيارة الوالدين؛ سداً لذريعة ما يحاذر من الفتنة وغلبات الطباع، الوجه الثاني عشر: أن الله تعالى أمر بغض البصر وإن كان إنما يقع على محاسن الخلقة والتفكر في صنع الله؛ سدا لذريعة الإرادة والشهوة المفضية إلى المحظور))، ومنها قوله: ((الوجه السابع والخمسون: أنه نهى المرأة إذا خرجت إلى المسجد أن تتطيب أو تصيب بخوراً؛ وذلك لأنه ذريعة إلى ميل الرجال وتشوُّفهم إليها؛ فإن رائحتها وزينتها وصورتها وإبداء محاسنها تدعو إليها، فأمرها أن تخرج تفلة وأن لا تتطيب، وأن تقف خلف الرجال، وأن لا تسبح في الصلاة إذا نابها شيء، بل تصفق ببطن كفها على ظهر الأخرى، كل ذلك سداً للذريعة وحماية عن المفسدة))، وقد كتبت في ذلك كلمة بعنوان: ((قاعدة سد الذرائع إلى المحرمات ومقاومتها من هواة الانفلات المتبعين الشهوات)) نشرت في 14/11/1431هـ، وقيادة المرأة السيارة يقودها إلى أن تذهب بسيارتها متى شاءت من ليل أو نهار وتختلط بمن شاءت وتدخل على من شاءت وتسافر بغير محرم وغير ذلك من المحاذير، وقد كتبت في هذا الموضوع رسالة بعنوان: ((لماذا لا تقود المرأة السيارة في المملكة العربية السعودية؟!)) ذكرت فيها فتوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء وفتوى الشيخين الجليلين عبد العزيز بن باز ومحمد بن عثيمين رحمهما الله في منع ذلك، وهما من العلماء الربانيين الذين تطمئن النفوس المؤمنة إلى فتاواهم، وأخذ ولاة الأمور بها أولى من الالتفات إلى كلام الشيخ القرضاوي وأمثاله، وقد كتبت في ذلك أيضاً كلمة بعنوان: ((قيادة المرأة السيارة يقودها إلى الانفلات)) نشرت في 8/7/1430هـ.
. لقيت رسالة الشيخ القرضاوي قبولاً في الديوان الملكي، ولهذا جاء الرد عليها سريعاً وهو منشور معها في شبكة المعلومات، وأما رسائلي الثمان التي بعثت بها إلى خادم الحرمين حفظه الله في انفلات النساء والتي أشرت إليها في كلمة ((إن هدى الله هو الهدى فماذا بعد الحق إلا الضلال يا دعاة التغريب؟!)) والتي نشرت في 19/12/1432هـ فلا أدري عن مصيرها وما فُعل بها في الديوان، والله المستعان وإليه المشتكى.
6.
الشيخ القرضاوي من علماء الإخوان المسلمين، وقد قال عن حزبهم مؤسسه الشيخ حسن البنا رحمه الله مخاطباً أتباعه: ((فدعوتُكم أحقُّ أن يأتيها الناس ولا تأتي أحداً ... إذ هي جِماعُ كلِّ خير، وغيرها لا يسلم من النقص!!)). (مذكرات الدعوة والداعية ص 232، ط. دار الشهاب)، وقال أيضاً: ((وموقفنا من الدعوات المختلفة التي طغت في هذا العصر ففرَّقت القلوبَ وبلبلت الأفكار، أن نزنها بميزان دعوتنا، فما وافقها فمرحباً به، وما خالفها فنحن براء منه، ونحن مؤمنون بأنَّ دعوتنا عامة لا تغادر جزءاً صالحاً من أيَّة دعوة إلا ألمت به وأشارت إليه !!!)) (مجموعة رسائل حسن البنا ص240، ط. دار الدعوة سنة 1411هـ)، وبمقتضى كلام مؤسس هذه الحزب الذي تبرأ فيه ممن لا يوافقهم فإنه لا تلاقي بين دعوتهم والدعوة السلفية التي قامت عليها الدولة السعودية وهي تحكيم الكتاب والسنة وفقاً لما كان عليه سلف الأمة، ومن مهمات حزبهم الوصول إلى السلطة ولم يظفروا بها، وأما الدولة السعودية فقد مضى على تأسيسها على يد الإمام محمد بن سعود بتأييد وتسديد من الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمهما الله ما يقرب من ثلاثة قرون، فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض، وليس لعُبَّاد أصحاب القبور الذين يدعونهم ويستغيثون بهم ويسألونهم قضاء الحاجات وكشف الكربات ـ فيما أعلم ـ نصيب من دعوة الإخوان المسلمين، ومثلهم جماعة التبليغ إلا أنهم لا دعوة لهم إلى انفلات النساء.
7. لما حصلت المظاهرات في بعض البلاد العربية في هذا العام فرح بها الإخوان المسلمون وأصدرت لجنة الفتوى عندهم في مصر فتوى بتأييدها، وقد رد عليها الدكتور عبد العزيز السعيد في كتابه ((النقض على مجوزي المظاهرات والاعتصامات))، وكان الشيخ يوسف القرضاوي من مؤيديها، وبمناسبة تلك الأحداث تحرى دعاة التغريب المتبعون الشهوات في البلاد السعودية شراً، فحصل منهم كتابات تنادي باتخاذ إصلاحات في بلاد الحرمين تتفق مع أهوائهم، ومنها أن تكون الدولة دستورية وفقاً لما عليه الدولة البريطانية! وفيهم من يدعو في كتابته إلى انفلات النساء، ومما كُتب بهذه المناسبة رسالة موجهة إلى خادم الحرمين عنوانها: ((نحو دولة الحقوق والمؤسسات))، ومن بين الموقعين عليها أحد زملاء الشيخ يوسف في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين المزعوم صاحب ((الإسلام اليوم))، ولو كتب الشيخ يوسف لخادم الحرمين تأييداً وتثبيتا في هذه المناسبة لكان أولى من كتابته فيما يتعلق بأمر النساء، وقد كتبت بهذه المناسبة كلمتين بعنوان: ((خطورة الإفساد في بلاد الحرمين بعد إصلاحها)) و((من أسوأ المفسدين في بلاد الحرمين تركي الحمد)) نشرتا في 3 و 4/4/1432هـ، وأيضاً كلمة بعنوان: ((الأحداث الأخيرة أظهرت لولاة بلاد الحرمين الناصح والماكر والعدو والصديق)) نشرت في 30/6/1432هـ.
وفي ختام هذه الكلمة أوصي الشيخ يوسف القرضاوي بأن يتقي الله في نفسه وفي غيره ممن يصغون إلى كلامه وأن يعنى بحراسة الفضيلة وأن لا يحصل منه فتاوى أو كلمات يلحق بها الضرر بغيره وتعود تبعاتها عليه في الدنيا والآخرة، وأسأل الله عز وجل أن يوفقنا وإياه وسائر طلبة العلم إلى تحصيل العلم النافع والعمل الصالح، وأن يعيذ الجميع من العلم الذي لا ينفع الذي يكون حجة على صاحبه لا له، وأن يوفق هذه البلاد وسائر بلاد المسلمين لكل خير وأن يقيها كل شر، إنه سميع مجيب.
وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه.
27/12/1432هـ، ... عبد المحسن بن حمد العباد البدر.



qaradawi4-1
...
qaradawi4-2
...
qaradawi4-3
...

qaradawi4-4


 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 03:59 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [12]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
العلامة الدكتورمحمد بن هادي المدخلي- حفظه الله تعالى - 
فإن هذا رأس من رؤوس الضلالة( القرضاوي) في هذا الزمان فاحذروه
تعرّف على الدكتور القرضاوي
أو

http://bit.ly/zqVDvN
التفريغ 
الغريب أن يقع هذا ممن يزعم له العلم ، فيقتدي به فئام من الناس و يقولون قال الشيخ فلان كالقرضاوي مثلا فإن هذا رأس من رئوس الضلالة في هذا العصر فاحذروه معشر الإخوة و الأبناء ، رجل قد شابت لحيته و رأسه و انهدت قواه و هو يسعي في الباطل بقاله و فعاله ، ما من فتنة إلا و هو راكب خيله أم مسرجه فيها ، و هو خطيل في الفتن نعوذ بالله من ذلك ، كما سمعتموه وسمعناه و جاءته قناة خبيثة تنشر قوله بالساعة و تردده في الأرجاء على الأسماع فاغتر به كثير من الناس ، و لا أقول هذا من فراغ بل قد سمعته أنا و سمعت عددا ممن أحتج به في مختلف بلدان العالم إسلاميه و كافره ، فيا ويله إذا لقي ربه على هذه الحال ، و إنما ذكرته تمثيلا و كل من كان على شاكلته فهو مثله فهؤلاء دعاة فتنة و ضلالة ، و الواجب على العقلاء أنهم يسعون في إطفاء الفتن ،
أرى خلل الرماد وميض جمر *** و إن الحرب مبدؤها الكلام
و إن النار بالعودين تذكى ***و يوشك أن يكون لها ضرام
فإن لم يطفها عقلاء قوم ***يكون وقودها جثث و هام

المصدر :  محاضرة من واقع التجارب

يقولون أنتم تتركون المنحرفين مثل ابن حجر والنووي وتتكلمون على المعاصرين مثل القرضاوي!

  من هنا
أو
يقولون أنتم تتركون المنحرفين مثل ابن حجر والنووي وتتكلمون على المعاصرين مثل القرضاوي
أو

http://ar.alnahj.net/sites/default/files/audio/liqa_sh_muhammad_bin_haady_023_15.mp3

 
الرد على فتوى القرضاوي " بخصوص الذي احرق نفسه في تونس "



...
 ....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 04:01 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [13]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ
وزير الشؤون والأوقاف الإسلامية بالمملكة العربية السعودية -أعزها الله-



حمل المقطع الصوتي:
من هنا
أو
رد الشيخ آل الشيخ على القرضاوي و حزبه.mp3‏

أو
الرد على الغزالي.القرضاوي.الترابي.التلمساني -الشيخ صالح آل الشيخ.mp3
  التفريغ:
يقول السائل شيخنا الفاضل ما قولكم، جزاكم الله خيراً:

أنتم تنكرون علينا على الترابي والتلمساني والغزالي والقرضاوي وتبدعونهم وتنكرون عليهم وتغتابونهم وتتركون ذكر محاسنهم، مع أن هناك أئمة وقعوا في بدعة أمثال ابن حجر والنووي، لكن تذكرون المتقدمين بالخير وتتكلمون عن المتأخرين ؟
أجاب الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ -وزير الشؤون والأوقاف الإسلامية بالمملكة العربية السعودية -أعزها الله-:
أقول أولا، هذا التمثيل من هذا القائل يدل على جهله، كيف يقارن الحافظ ابن حجر والنووي بأمثال الترابي والغزالي والقرضاوي أين الثرى من الثريا، وأين البعرة من البعير، فأولئك مُحبون لسنة شارحون لها مبينون لها، وما تأولوه ووقعوا فيه قليل بالنسبة إلى مابينوه من أمور الاسلام، فلم يزل أهل العلم ينتفعون بكلامهم بل ويفهمون نصوص الكتاب والسنة على ما بينوه، لأنهم كانوا أهل العلم بحق.
أما هؤلاء المعاصرون من أمثال الترابي والغزالي والقرضاوي وأمثالهم والتلمساني وأمثالهم فهؤلاء رؤوس دعوا الناس إلى عدم الالتزام بالسنة وإلى نبذها، فالحال مختلف، من يخطأ ويجانب الصواب في مسألة أو في فرع من الفروع، أو في مسألة عقدية أواثنتين، ومن يخالف في الأصل، فهؤلاء لايقيمون لتوحيد مقاماً ولا يرفعون رأساً، بل قد نال أهل التوحيد منهم أكبر الأذية كما هو مشاهد، فالترابي حاله معروف يرى أنه يلزم تجديد أصول الاسلام، وتجديد في أصول الفقه، وأن أصول الفقه اصطلح العلماء على أن تفهم النصوص على هذه الأصول، وهذا لا يعني أننا ملزمون بها، فيقول يجب أن نضع أصولا جديدة للفقه نفهم بها الكتاب والسنة بما يناسب هذا العصر، والغزالي يرد السنة إذا خالفت عقله وإذا خالفت فهمه، والقرضاوي على نفس المنهاج يسير وإن لم يظهر ذلك إظهار الغزالي، والتلمساني لا يعرف توحيد العبادة، ولا السنة، وإنما هو يخلط فيها أكبر الخلط. ولا عجب فهؤلاء الأربعة ومن شاكلهم، هؤلاء متخرجون من مدرسة واحدة، ألا وهي مدرسة الإخوان المسلمين، والمدرسة معروفة في أصولها وفي مناهجها فلا عجب أن تخرج أمثال هؤلاء في المستقبل، ولا عجب أن يكون أمثال هؤلاء موجودين في مثل هذا الزمان ما دام أنهم تربوا على أصول تلك المدرسة، فالإنكار عليهم وعلى ما هم فيه من تأصيل متعين، لأنهم يضلون الشباب باسم الدعوة، والشباب يعظمونهم باسم أنهم دعاة إلى الاسلام.
وأما الحافظ ابن حجر والنووي فما سمعنا يوماً من الأيام أن أحد صار ينافح عن قضية من القضاياَ العقدية التي أخطأوا فيها بحجة أن ابن حجر قاله أو النووي قال، وإنما مضت أخطائهم في وقتهم، وبقي انتفاع الناس بعلومهم الغزيرة وأفهامهم المستنيرة، وأما أولئك فلا يقارنون ولا يجوز أن يجعلوا في مصاف هؤلاء ولا أن يقاس الثرى على الثرياَ.
 ...

وقال(.....هذا أحد الأخوة كتب على حقيقة التوحيد للدكتور يوسف القرضاوي فيه أغلاط كثيرة في التوحيدمنها عده الذبح والنذر من الشرك الأصغر ومنها أن المقصود توحيد الربوبية وأشياء من هذا، ومن جهة مكاتب الدعوة والجاليات يُنَبَّهون إلى منعه من التداول ومن توزيعه وإقرائه... فمن رآه في مكتب ينبها إن شاء الله ونتابع هذا نحن مأمورون بإزالة هذا الكتاب مع أنه طبع في الإفتاء في المكان الذي نشروه تبع الشيخ عبد العزيز بن باز حفظه الله لكن ... أنّ فيه أغلاط كثيرة فمن رآه ينبه صاحب المكتب الجاليات والدعوة عليه ويذكرني بهذا ... لأن فيه خلطا كثيرا .
(التَّعْلِيقَاتُ الحِسَان على الفرقان بين أولياء الرحـمن وأولياء الشيطان لشيخ الإسلام بن تيمية-رحمه الله تعالى- [(09) أشرطة مفرّغة والمسجلة بين الخميس 16جمادى الآخرة1416هـوالخميس 18شعبان1418هـ] )







....


....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 04:01 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [14]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
العلامة صالح السحيمي -حفظه الله-
يحذر فيها من خطر الضالين المضلين يوسف القرضاوي
و وائل عنيم -عليهما من الله ما يستحقانه-.

حمل المادة من
هنا
أو




 

رد قوي للشيخ السحيمي على القرضاوي بأدلة من السنة






....
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 04:05 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [15]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ صالح اللحيدان
عضو هيئة كبار العلماء في المملكة  
قال إن رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي، ينتمي إلى (جماعة الإخوان المسلمين) التي وصفها بأنها "غير صافية العقيدة"،
ووصف اللحيدان، في تسجيل صوتي نشرته مواقع الإنترنت السعودية، خطاب القرضاوي الذي أرسله إلى الملك " عبدالله بن عبد العزيز" يحفظة الله حول تمكين المرأة السعودية من قيادة السيارة، وشكره لتعيين عضوات في مجلس الشورى، بـ"الإساءة الكبيرة" منتقداً تدخله "في هكذا موضوع".


وقال اللحيدان في تسجيل خلال خطاب ألقاه داخل أحد المساجد "سمعت كلمة للشيخ عبد الرحمن البراك، موجهة ليوسف القرضاوي، والحقيقة أن القرضاوي أساء إساءة كبيرة"، وتساءل اللحيدان "ما الذي يجعله يكتب للملك؟.
وأضاف "هل فكر القرضاوي أن ينهى الناس عن الشرك الأكبر، في مسجد الحسين في مصر؟".
واعتبر اللحيدان أن القرضاوي ينتمي إلى (جماعة الإخوان المسلمين)، ورأى أن الجماعة "غير صافية العقيدة"، مؤكداً أن "المظاهرات من الإفساد في الأرض، بخلاف رأي القرضاوي فيها".
وختم حديثه بالدعاء أن"يهدي الله يوسف القرضاوي"، من دون أن يسميه بالشيخ أو الدكتور.

 

...
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 05:21 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [16]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ عايد بن خليف الشمري - حفظه الله تعالى -   
من هو الدكتور يوسف القرضاوي ؟

للاستماع والتحميل :
4shared
Box
MediaFire

مقطع من شرح الشيخ عايد الشمري - نفع الله به - على كتاب "الشريعة" للإمام الآجري - رحمه الله تعالى -

حقيقة ما يسمى بـ إتحاد علماء المسلمين !! 
للاستماع والتحميل:
4shared
Box
رابط تحميل مباشر:
4shared
MediaFire
  مدرسة القرضاوي [ حقائق خطيرة جدا ] 
للاستماع والتحميل:
4shared
Box
رابط تحميل مباشر:
4shared
MediaFire
  الفوضى الخلاّقة والمرحلة القرضاوية !!
للاستماع والتحميل :
4shared
Box
روابط تحميل مباشر:
4shared

Box
MediaFire
 
...

تحذير المسلمين من التحالف بين دولة الرافضة إيران القائمة..ودولة الإخوان المسلمين القادمة..ودور القرضاوي في ذلك



بسم الله الرحمن الرحيم
إن الدكتور يوسف القرضاوي من خلال نشاطه الدعوي والإعلامي، وفقهه الحركي وطرحه السياسي، يجسد المرحلة الفكرية والدعوية التي استقر عليها عمل الإخوانالمسلمين، بما في ذلك الإخوان المسلمون في السعودية والخليج العربي.

فالقرضاوي يعتبر الأب الروحي للمنتمين للحركات الإسلامية السياسية التي خرجتمن رحم جماعة الإخوان المسلمين في هذه المرحلة التاريخية من نشاطالجماعة.

كماأن القرضاوي يعمل كسمسار في توسطه لعقد التحالفات بين جماعة الإخوان المسلمينبفروعها والأحزاب السياسية المتواجدة على الساحة بمختلف انتماءاتها العقديةوالفكرية والسياسية من ليبرالية ورافضية وقومية..الخ.

وذلك لتجويز بل وإيجاب الفقه الحركي الباطني للإخوان المسلمين لذلك وخاصة في هذه المرحلة من نضالهم السياسي السلميللتغيير.

وإنشاء الله سوف أتناول ذلك بالتفصيل والنقل من كتب رموز الإخوان المسلمين في مقالاتقادمة.

وسوفألقي الضوء في هذه المقالة يشكل مختصر ونقاط محددة على جهود الإخوان المسلمين ووسيطهم القرضاوي في التحالف القائم بين دولتهم القادمة مع دولة إيران الرافضيةالصفوية القائمة.

والأدلة التي سأذكرها ستكون على النحوالآتي:
الدليل الأول:

يقرر القرضاوي هذا التحالف بقيام دولتان في هذا العصر تمثلان الإسلام كلمنهما نتاج الصحوة وهما دولة إيران الرافضية بقيادة الخميني ودولة الإخوان المسلمينفي السودان التي يقف خلفها الترابي.

فيقول: (...دولتان للإسلام: ومن ثمرات هذه الصحوة ودلائلها الحية: قيام ثورتين إسلاميتين،أقامت كل منها دولة للإسلام ،تتبناه منهجا ورسالة، في شئون الحياة كلها: عقائدوعبادات، وأخلاقا وآدابا، وتشريعا ومعاملات، وفكرا وثقافة، في حياة الفرد، وحياةالأسرة، وحياة المجتمع، وعلاقات الأمة بالأمم.

أما الثورةالأولى: فهي الثورة الإسلامية في إيران، التي قادها الإمام آية الله الخمينيسنة(1979م)، وأنهت حكم الشاه الذي بلغ في الفساد مابلغ، والذي كان يعتبر شرطي الغربوحضارته في الشرق الأوسط، والذي كانت له علاقة وطيدةبإسرائيل.

وأقام الخميني دولة للإسلام في إيران على المذهب الجعفري، وكان لها إيحاؤهاوتأثيرها على الصحوة الإسلامية في العالم، وانبعاث الأمل فيها بالنصر، الذي كانالكثيرون يعتبرونه من المستحيلات.

والثورةالثانية: هي ثورة الإنقاذ الإسلامية في السودان، سنة(1989م)أي بعد ثورةإيران بعشر سنوات، وقد أنهت حالة الاضطراب والفوضى التي أصابت السودان بعد حكمالأحزاب، والتي كان يمكن أن يثب على الحكم فيها بعثيون أو شيوعيون، فانتهزهاالإسلاميون فرصة، وقاموا بهذه الثورة البيضاء، التي لم ترق فيها قطرة دم واحدة، وقدأخفت الثورة وجهها الإسلامي في أول الأمر، حتى لا تقف في طريقها كل القوى المحاربةللإسلام، في الداخل والخارج، واعتقلت الشيخ حسن الترابي مع الزعماء الآخرين، وهوالرأس المدبر للثورة، وكان هذا من الحكمة التي يفرضها الواقع، ويجيزها الشرع،فالحرب خدعة.

وقد تجلت هذه الحكمة حين بدأ ينكشف القناع عن وجه الثورة الحقيقي، فإذاالذين أخذوها بالأحضان تنكروا لها، وإذا المؤامرات تكاد لها، والحصار يضرب عليها،من العرب من حولهم، ومن الغرب عامة، والأمريكان خاصة، ولكن الله تعالى حفظ هذهالثورة التي دفعت الناس إلى العمل والإنتاج، ليأكلوا مما يزرعون، ويلبسوا ممايصنعون، ويعتمدوا بعد الله على أنفسهم.

أقامت ثورة الإنقاذ في السودان دولةللإسلام على المذهب السني، وعلى الفقه المنفتح للاجتهاد والتجديد، والذي يراعي ظروفالزمان والمكان والإنسان، وأخذ الدين دوره في توجيه الحياة، وصبغها بصبغتهالربانية(صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِصِبْغَةً...) (البقرة/ 138).

وظهر ذلك في التربية والتعليم، وفي الثقافةوالإعلام،وفي التشريع والدستور، وفي الدفاع والجهاد، كما في جيش الدفاع الشعبي،وغيره من مؤسسات الدولة...)انتهى[1].

ويؤكد القرضاوي إسلامية الثورة الإيرانية بقيادة قائدها الخميني وأنها شيعية اثنا عشريةفيقول:
(...وفي إيران-حيث يكون الشيعة الإثنا عشرية أغلبية الشعب-انطلقت حركة(الإمام الخميني)التي تقوم على(ولايةالفقيه)بدلا من انتظار الإمام الغائب، ونيابة عنه، فقاوم طغيان(الشاه)وفساده، وأوذي في سبيل ذلك ما أوذي، ونفي إلى خارجالبلاد، ولكنه ظل يبعث برسائله وأشرطته إلى قواعده في إيران، يحرك الساكن، ويقويالمتحرك، وينبه الغافل، ويشد عزم المتنبه، حتى تجاوبت جماهير الشعب مع قائد الثورةالإسلامية، وتحركت كالسيل الهادر، ولم تجد أسلحة الجيش الموجهة إلى صدور الناس، ولامكر جهاز(السافاك)ولا غيرها فتيلا أمام إصرار الجماهير،فسقطت الإمبراطورية العلمانية، وفر(الشاه) الذي كانيعتبر شرطي الغرب في المنطقة، وصديق إسرائيل، ولم يجد أرضا تقبله، غير مصر السادات،وقامت(الجمهورية الإسلامية) التي كانت قذى في عينإسرائيل وأمريكا التي أطلق الخميني عليها اسم(الشيطان الأكبر).

وفي السودان قامت حركة إسلامية، امتداد للحركة الإسلامية في مصر، وإن كانتلها اجتهاداتها ومواقفها الخاصة، وكانت أكثر انفتاحا على الواقع، وقدرة على التطور...) انتهى.

ثم قال عن حركة الإخوان المسلمين في السودان بقيادةالترابي ما نصه:
(...وقامت دولة جديدة في السودان تتبنى أحكام الشريعة برؤية عصرية، وتعلن انتماءها إلى الإسلام بوضوح...)انتهى[2].

قال أبو عبدالله: لقد أكد القرضاوي هذا التحالف بوصفه لدولة الرافضة في إيران ودولةالإخوان المسلمين في السودان بالإسلاميتين مع الاختلاف بينهما بأن دولة إيراناعتمدت المذهب الجعفري ودولة الترابي اعتمدت المذهب السني، وكل منهما حكمت بالشريعةالإسلامية في جميع نواحي الحياة بزعمه مما يدل على تجويز ودعم القرضاوي والإخوان المسلمين لقيام دولة تمثل الإسلام الشيعي الجعفري بجانب دولة تمثل الإسلام السني المتمثل بدولة الإخوان المسلمين بزعمهم، وكل من الدولتين تجمعهما الصحوة الإسلامية،وهما من نتاجها وثمارها مما يؤكد تحالفهما لتوحدمصدرهما.

ولستبصدد نقض كلامه بوصفه دولة الرفض والشرك وتكفير الصحابة وعدوة الإسلام إيران بأنهاهي دولة الإسلام الذي طبقته في العقائد والعبادات والتشريع والمعاملات إلى آخرالتهريج والتزوير الذي ذكره، وذلك لأن عوام أهل السنة بل وأطفالهم يسخرون من مقولته ويكذبونها، بل الرافضة أنفسهم يعلمون كذبه وخيانته لأهلالسنة.

وأماالترابي فلم يعد خافيًا على أحد ضلال معتقده وضعف حجته ونقص عقله، ولقد سعى الترابي وبعض الساسة في السودان في ذلك الوقت إلى التقارب مع إيران والانفتاح الثقافي معهاولكن الشعب السوداني كان لذلك بالمرصاد.

والقرضاوي الذي سمى كتابه: (أمتنا بين قرنين)لم يثبت إسلامية الدول الإسلامية الأخرى بمافيها السعودية، ومصر التي أنجبته، وقطر التي آوته وأكرمته، وغيرها من الدولالإسلامية في هذه الفترة الزمنية والتي تمثل قرن من الزمن، مما يدل على اللؤموالخبث المتأصل في شخصية هذا الرجل.

وإنما اقتصر على دولة إيران الرافضيةالصفوية وأي دولة يقيمها الإخوان المسلمون كدولة الترابي، لتمثل كل منهما قسم من الإسلام بحسب فكرهم كما هو مخطط له وفق المخطط الإيراني وحليفته جماعة الإخوانالمسلمين.

ولذلك حكم القرضاوي على دول العالم العربي والإسلامي بفقدان المشروعيةالعقائدية باستثناء دولة إيران ودولة الإخوان المسلمين التي أقامها الترابي كمانقلناه عنه.

حيث قال: (...ذلك أن أساس المشروعية لدولناالإقليمية والقومية، الحديثة والمعاصرة، التي تضمها جامعتنا العربية، أو ينتظمها مايسمى(منظمة المؤتمر الإسلامي)أساس واه ضعيف من وجهةالنظر الإسلامية الخالصة، وفي أول تجربة أو امتحان، اهتز هذا الأساس بل أوشك أنينهار، لأنه يفتقد المشروعية العقائدية العليا التي تسنده، وتمنحه مبرر الوجودوالبقاء...).[3]

فالقرضاوي ينزع المشروعية العقائدية عن الدول الإسلامية في حين يثبتها لدولةإيران الرافضية الصفوية وأنها هي التي حكمت بالإسلام وتبنته منهجا ورسالة في شئونالحياة كلها: عقائد وعبادات، وأخلاق وآداب وتشريع ومعاملات، وفكر وثقافة ...الخ ممامر علينا نقله بنصه من كلامه.

الدليل الثاني:
القرضاوي يشيد بالمؤسسة الدينية الرافضية التي صنعت الثورة الإيرانيةوأسقطت(الشاه)وأتت بالدولة الإسلامية التي حكمت بالإسلام في العقائد والعبادات والتشريع والمعاملات ..الخ.

فيقول: (...إن المؤسسة الدينية في إيران هي التي صنعت الثورةعلى نظام الشاه هناك.

ساعدها على ذلك: مالها من حق الطاعة المطلقة على الجماهير الشعبية-بحكمتعاليم المذهب الجعفري-واستعدادها لبذل الدماء والأموال والأولاد إذا طلبها منهمآيات الله ومشايخ المذهب.

كما ساعدها ما في أيديها من أموال أعطاهاإياهم الشعب طواعية واختيارًا وهي أموال(الخمس)الذييفرضه الفقه الجعفري على صافي الدخل أي بنسبة 20 % وهي تعطى لعلمائهم نيابة عنالإمام الغائب.

فلم يعد علماؤهم أسرى تحت رحمة الحكومة التي تتحكم في أرزاقهم وأقوات عيالهم، وهي التي تملك توظيفهم وتدفع رواتبهم، وتعزلهم منها إن شاءت...)انتهى[4].

قال أبو عبد الله: وبمقابل هذا المدح والتزكية والإعجاب منقبل القرضاوي برجال الدين الرافضة ومؤسستهم الدينية، فإنه يقوم بذم المؤسسات الدينية للبلاد الإسلامية السنية ويصفها بأقبح الأوصاف.

فيقول: (...حتى العلماء الرسميون الذين جندوا أنفسهم لخدمة سياسة الدولة، فينطقون إذا أرادت لهم أن ينطقوا، ويصمتون إذا أرادت أن يصمتوا-يعتقدون ثقة الجماهير بهم، ويسمونهم(علماء السلطة)أو(عملاءالشرطة)...)انتهى[5].

ويقول القرضاوي فيكتاب آخر: (...ولا ريب أن مع الشباب كثيرا من الحق فيما قالوا: فقد أصبحكثير من(العلماء الكبار)أدوات في يد السلطان، إن شاء أن ينطقوا بما يريد من شأن نطقوا وأفصحوا، وإن شاء أن يصمتوا حيث يجب البيان، ويحرم الكتمان، والساكت عن الحق كالناطق بالباطل، كلاهما شيطان...)[6].

الدليل الثالث:
يعترف القرضاوي بأنه قام بالإجتماع مع حكام إيران ورجال الدين فيها من أجلالتعاون والتقريب.

فيقول: (...كما زرت إيران في ربيع سنة (1998م)بدعوة من مجمع التقريب بين المذاهب، برئاسة الرجل السمحآية الله الشيخ واعظ زاده الخراساني، وتأييد من صديقنا آية الله الشيخ محمد علي تسخيري.

ولقيت عددا كبيرًا من العلماء في طهران وقم ومشهد وأصفهان، كما لقيت رئيس الجمهورية السيدمحمد خاتمي، واستمرت مقابلتي معه نحو ساعة، كما لقيت رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام حجة الإسلام علي أكبر رفسنجاني.

ووجدت عند الجميع رغبة في التفاهم والتعاون والتلاقي، وقد ذكرت لهم بصراحة الأشياء التي تحول دون التقريب الحقيقي.

وهو: سب الصحابة، والموقف من أهل السنة داخل إيران، ومحاولة نشر التشيع في بلاد أهلالسنة.

وقدتجاوب معي الفضلاء من علمائهم، وأكدوا معي أن لا مبرر لسب الصحابة، وبخاصة الكبارمنهم مثل: (أبي بكر، وعمر، وعثمان، وطلحة، والزبير، وعائشة-رضيالله عنهم-).

وقد أفضوا إلى ما قدموا، كما أكدوا لي أنهم في كتبهم الدراسية ذكروا مواقف تحتذى لأبي بكر وعمر، باعتبارهما نماذج إسلامية للبطولة والهداية، وهذه لاشك خطوةإلى الأمام، نرجو أن تتبعها خطوات...)[7].

قال أبو عبدالله: لقد اعترف القرضاوي بلقائه بساسة دولة الرافضة إيران وبرجال الدين
كتبه
الشيخ عايد بن خليف الشمري حفظه الله
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 08:46 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [17]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
 فضيلة الشيخ الوالد : أبي عبد المعز محمد علي فركوس -حفظه الله تعالى-
 بيان حال القرضاوي والتحذير منه ومن أضرابه:
((أمَّا القرضاوي وأضرابه فإنهم لا يُعْرَفون برسوخ أقدامهم في مواطن الشبه، وهم غيرُ مُتشبِّعين بالسنن والآثار، وكثيرًا ما تزيغ أفهامهم عن فهم السلف الصالح، لذلك نجد فتاويَهم مخالفةً لأقوال السلف، كما يُعْرف عنهم عدم الاتِّصاف بتقوى الله في فتاويهم وسيرتهم، فهُم يجيزون الاستماعَ إلى العزف والأغاني والطرب من الرجال والنساء، ويتلذَّذون بالاستماع إليها ويجيزونها لغيرهم، كما يجيزون العمل في البنوك الربوية بدعوى أنَّ المصلحة تقتضي ذلك، كما يجيزون دخول السينما وممارسةَ أعمال المسرح والتمثيليَّات للذكور والإناث، ويرون ضرورةَ منح النساء مزيدًا من الحقوق، وأنَّ النساء اللاَّتي تجاوزن سنَّ الحمل والولادة يُسمح لهنَّ بالترشُّح في الانتخابات، وهم ممَّن يرَوْنَ أنَّ الدول العربية يجب أن تتحوَّل إلى الديموقراطية، وأنَّ الإسلام يجب أن يشهد إصلاحاتٍ ويحتفيَ بالتسامح في ظلِّ تقارُب الأديان ووحدتها، وهم مِمَّن يمتدحون المُثُل الغربية ويعتقدون أنَّ ثمَّةَ إمكانيةً للتعايش بين اليهود والدولة الفلسطينية، كما يُفتون الجنود الأمريكيِّين المسلمين أن يقاتلوا في صفوف الجيش الأمريكيِّ في أفغانستان، كما أنه من المعروف في خُطبهم التشهيرُ بالحكَّام والانتقاصُ منهم وتأليب العامَّة عليهم، والاعتراف بالدولة اليهودية ضمنًا والثناءُ عليها جهارًا في مناسبات الانتخابات اليهودية، وتجويزُ الأحزاب والممارسات الديمقراطية، والإشادة بحرِّيَّة الشعوب في اتِّخاذ أنموذج نظامها، وأنَّ اختيارها فوق كلِّ اعتبارٍ، وغيرها من الأمور التي لا يرضاها المسلمون فضلاً عن علمائهم وفقهائهم الذين هم جميعًا شهداء الله في أرضه، ولا شكَّ أنَّ ارتكاب مثل هذه المحاذير يمنع من الثقة بالفتوى -كما قد بيَّنَّا ذلك في كتاب «الإرشاد»(١٣)
(١٣) انظر: «الإرشاد إلى مسائل الأصول والاجتهاد» (66).).
من الكلمة الشهرية :في بيان خطورة التأصيل قبل التأهيل
http://www.ferkous.com/site/rep/M76.php
...
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 08:51 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [18]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
القرضاوي والمذهب العقلاني 
لا ينقضي عجبي ممن كتب في جريدة ( المدينة ) بملحق الرسالة تعقيباً على الشيخ المحدث صالح اللحيدان في حكمه على الشيخ القرضاوي بأنه ليس من العلماء بل هو من ذوي الثقافة الإسلامية الكبار في هذه الأمة ، ومن الدعاة ، وأنه يورد في كتبه الضعيف والموضوع والحسن لغيره ، وأن الأولى به أن يبتعد عن مجال الفتاوى !
وأقول : لن نصرخ ونصخب على القراء ببيان الموقف الصحيح من القرضاوي ، بل سنترك أهل العلم الربانيين يحكمون على ذلك من خلال تتبع بعض فتاواه واجتهاداته الفقهية والمنهجية والعقدية!
في العقيدة :
1 - يرى الشيخ القرضاوي أن اليهود والنصارى هم إخواننا في الإنسانية ؛ وعليه فيمكننا أن نقول : أخونا اليهودي فلان ! وأخونا النصراني علان ! ( نحو وحدة فكرية للعاملين للإسلام ) ص81 بل وإخواننا المجوس والبوذيين باعتبار أنهم جميعاً عباد الله تعالى !
2- يرى الشيخ القرضاوي أن الجزية مصطلح ينبغي تغييره إذا كرهه ( إخواننا اليهود والنصارى )  ( أولويات الحركة الإسلامية ) ص162
3– يرى الشيخ القرضاوي أن الله تعالى لا يشاء إلا ما فيه الخير والحكمة ؛ ولهذا فهو يتفق مع ابن عربي الذي قال بأن الله قضى : أي شاء وقدر أن لا يعبد إلا هو سبحانه ! .
فعابد المسيح وعابد العزير وعابد الله تعالى كلهم قد حكم الله بمشيئته ألا يعبدوا إلا إياه ؛ فهذه إرادة الله تعالى فينبغي لنا أن نرضى بتعدد الديانات والمعبودات ؛ لأن هذه هي مشيئة الله تعالى عند الشيخ القرضاوي ! فهو سوى بين المشيئة القدرية الكونية ، وبين المشيئة الشرعية الدينية . ومن المعلوم عند علماء السلف الصالح أن الله تعالى وإن أراد أن يكون هذا الاختلاف والتعدد قدراً ؛ فإنه سبحانه لا يرضاه لهم شرعاً ، بل لا يرضى سبحانه للناس جميعاً إلا الإسلام ديناً .( فتاوى معاصرة ) 2 / 677 – 678
ومن المقطوع به عند أهل السنة من السلف الصالح أن قوله تعالى ( وقضى ربك ) أي أمر لا حكم ؛ وإلا لقلنا بقول أصحاب وحدة الوجود كابن عربي وجلال الدين الرومي والصدر القونوي وغيرهم ممن يصحح الديانات كلها ؛ وأن الطرق إلى الله تعالى بعدد الأنفاس !!
- يرى الشيخ القرضاوي أن غرس العقيدة ليس من الضروري أن نظل ندعوا الناس إليه ثلاثة عشر عاماً ؛ لأننا بين أناس مسلمين يؤمنون بأن لا إله إلا الله ، وأن محمداً رسول الله ، فليسوا محتاجين أن نعلمهم العقيدة مثل هذه المدة !! ( أولويات الحركة الإسلامية ) ص128 ولا أدري ما هو رأي القرضاوي في دعاء الأموات والطواف حول القبور والضلالات والبدع التي تعج بها البلاد الإسلامية في مشارق الأرض ومغاربها و من أناس يقولون ليل نهار : لا إله إلا الله محمد رسول الله !!
– يرى الشيخ القرضاوي أن عقيدة الأشاعرة في تفويض معاني الصفات الإلهية هو المذهب الحق الواجب اتباعه ضارباً عرض الحائط مذهب السلف الصالح من الصحابة والتابعين وأتباعهم في أن الصواب هو أن هذه الصفات معروفة معانيها وإنما الواجب تفويض كيفياتها . ( المرجعية العليا في الإسلام ) ص 301 ، 302 0
- يرى الشيخ القرضاوي أن عداء المسلمين لليهود ليس من أجل عقيدتهم الكفرية ، بل من أجل قطعة الأرض التي اغتصبوها من الفلسطينيين ! ( مجلة البيان ) العدد 124
- يرى الشيخ القرضاوي أن أعداء الصحابة ومتهمي الصديقة عائشة رضي الله عنها وعنهم أجمعين والقائلين بتحريف القرآن الكريم لا يختلفون عن المسلمين في شيء كبير ؛ وإنما هي خلافات في الفروع والمسائل الفقهية ! ( الخصائص العامة للإسلام ) ص209 ، و( ملامح المجتمع المسلم ) ص41 ، و ( العبادة في الإسلام ) ص170 ، و ( الإسلام والعلمانية ) ص 178
وهناك أمور لا يتسع المقال لها جميعاً ، ولعلها لو جمعت لأتت في مجلد !

في الحديث والسنة النبوية :
- لم يخطئ المحدث صالح اللحيدان عندما وصف الشيخ القرضاوي بما وصفه به ؛ بل لعله قد لين حفظه الله تعالى القول فيه ؛ فلو تيسر له ولغيره من أهل العلم سبر كثير من كتب القرضاوي لوجد فيها الطامات من استدلال بالضعيف والواهي والمكذوب ، ومن تقديم العقل على النقل عند التعارض بزعمه ، ومن لي أعناق النصوص - ولو كانت غير صحيحة وغير صريحة - لتتوافق مع مذهبه الذي يدعو إليه في الأخوة الإنسانية المزعومة !
وهذا مثال من أمثلة كثيرة تقطع بجهل القرضاوي في علم الحديث والسنة عموماً :

 القرضاوي وجهله بالحديث : ما النتيجة ؟
ذكر د. يوسف القرضاوي في كتابه ( ملامح المجتمع المسلم الذي ننشده ) ص139 أن العباد كلهم إخوة في الإنسانية ؛ سواءً كانوا مسلمين أو نصارى أو ..... إلخ !!
واستدل لذلك بحديث رواه الإمام أحمد في ( المسند ) 4 / 396 من حديث زيد بن أرقم رضي الله عنه قال : ( كان نبي الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول في دبر صلاته : اللهم ! ربنا ورب كل شيء أنا شهيد أنك أنت الرب وحدك لا شريك لك – مرتين – ربنا ورب كل شيء أنا شهيد أن محمداً عبدك ورسولك ، ربنا ورب كل شيء أنا شهيد أن العباد كلهم إخوة ... ) .
وقد ذكر مثل هذا الضلال الآخر- الأجهل – المدعو فهمي هويدي في كتابه ( مواطنون لا ذميون ) ص85 .
وأقول : الحديث لا يصح عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ؛ ففيه : داود بن رشاد الطفاوي قال ابن معين : ليس بشيء .
وذكره ابن حبان في ( الثقات ) على قاعدته المعروفة في توثيق الضعفاء والمجاهيل ! ولهذا جزم الحافظ بضعفه فقال : لين الحديث .
( التقريب ) 1793 .
وفيه علة أخرى وهي : جهالة عين أبي مسلم البجلي ؛ فإنه لم يرو عنه إلا الطفاوي ، وقد تقدم أنه لين الحديث ؛ وهو قريب في الجهالة أيضاً من البجلي !
فالحديث لا تجوز نسبته إلى النبي عليه الصلاة والسلام ؛ فكيف بمن استدل به على إثبات الأخوة المزعومة بين المسلمين وغيرهم من اليهود والنصارى !!
وقد سود القرضاوي كتابه ( فقه الزكاة ) 2 / 1020 بهذا الحديث غير الصحيح غير الصريح في تأييد مذهبه في الأخوة الإنسانية !
وقد أورد الشيخ القرضاوي حديثاً منكراً لطالما نافح عنه العصرانيون ودعاة التقريب بين الأديان ، وذلك في كتابه ( الحلال والحرام ) ص329 ألا وهو : ( من آذى ذمياً فأنا خصمه ، ومن كنت خصمه خصمته يوم القيامة ) فقد زعم أنه حديث حسن رواه الخطيب بإسناد حسن !!
وهذه وحدها تكفي لبيان مدى معرفة القرضاوي بالحديث ؛ فإنه مع كون سنده ضعيفاً جداً فيه متروك الحديث ، فقد استنكره الخطيب نفسه في ( تاريخ بغداد ) 8 / 370 فقال : ( وهذا حديث منكر بهذا الإسناد ، والحمل فيه عندي على المذكر ( العباس بن أحمد ) فإنه غير ثقة ) ! وقد أورده صاحب ( تنزيه الشريعة المرفوعة عن الأخبار الشنيعة الموضوعة ) في كتابه 2 / 181 – 182
وهذا مثال آخر يزيل الغشاوة عن أعين المغرورين بعلم الشيخ :

(( القرضاوي والطعن في الأحاديث الصحيحة ))
ظهر في الأسواق كتاب جديد للدكتور يو سف القرضاوي بعنوان : ( نحو موسوعة للحديث الصحيح مشروع منهج ٍ مقترح )  .
والقرضاوي معروف بمنهجه العقلاني كبقية العقلانيين من أمثال الغزالي الذي ينكر صحة حيث : ( ما أفلح قوم ولو أمرهم امرأة ) مع علمه بأنه في ( صحيح البخاري ) !
فكيف استخدم القرضاوي عقله في هذا الكتاب لدعم منهجه العقلاني ؟
لقد ضرب القرضاوي مثالاً للحديث الذي يتوقف فيه العقل بزعمه ، فقال :
( وقد تبين لي من خلال البحث والممارسة : أن كل متن يتوقف فيه العقل المعاصر ( !! ) لا يخلو سنده من كلام فيه ، ومن ثغرة يمكن الناقد ( كذا) أن يدخل منها ، وخصوصاً إذا رجع إلى الأئمة النقاد القدامى ، مثل ابن المديني وابن معين وابن مهدي وأبي حاتم الرازي والبخاري وأمثالهم  .
ولنضرب مثالاً لذلك ، فالمثال ( كذا ) يتضح المقال حديث : ( بعثت بين يدي الساعة بالسيف  ....... ) .
ثم أخذ القرضاوي بسرد تحقيقات بعض الأعلام المعاصرين للحديث من أمثال الشيخ أحمد شاكر ، والألباني  ....
وأخيراً وصل إلى النتيجة التالية :
( وبهذا تبين لنا أن الحديث لم يأت من طريق واحدة صحيحة متصلة سالمة من النقد ، وإنما صححه من صححه بطرقه ، وكلها لا تسلم من مقال ، ولم تكثر إلى درجة يقال : يقوي بعضها بعضا ً ( ! )  .
على أن التصحيح بكثرة الطرق - وإن لم يكن معروفاً عند المتقدمين من أئمة الحديث ( !! ) – إنما يُعمل به في القضايا اليسيرة ، والأمور الجزئية البسيطة ( ! ) لا في مثل هذا الحديث الذي يعبر عن عنوان الإسلام واتجاهه : هل بُعث الرسول بالرحمة أو بعث بالسيف ؟ )  .
ثم عظم القرضاوي الشيخ شعيباً الأرناؤوط وتحقيقه الذي مال فيه إلى تضعيف السند ( عندما أصبح على حد قول القرضاوي : أكثر نضجاً واستقلالاً من ناحية ، وحيث غدا يشاركه خمسة آخرون من العلماء ، فهو عمل جماعي له قيمته . )  .
ويعني القرضاوي تحقيق شعيب لـ( مسند أحمد ) في الجزء السابع الذي اشترك فيه مع الشيخ شعيب : محمد نعيم العرقسوس وإبراهيم الزئبق !!
وسوف أختصر الرد على القرضاوي في نقاط مركزة :
1- قوله : كل متن يتوقف فيه العقل المعاصر  ..... إلى آخر هذا الهراء هو نفسه الباب الذي أُتِيَ منه العقلانييون حديثاً ومن قبلهم أجدادهم المعتزلة قديماً  .
فما أنكر من أنكر أحاديث الصفات إلا من باب المعارضة للعقل العفن عند أولئك الضالين  .
وما أنكرت المعتزلة معجزات الرسول عليه الصلاة والسلام الحسية وغيرها سوى القرآن الكريم إلا من هذا الباب ؛ لأنها لا تتماشى مع عقول أهل العصر !
أليس الغزالي هو الذي أنكر الأحاديث في ( الصحيحين ) المصرحة بالاستواء على العرش ؛لأنها تعارض العقل لما فيها من التجسيم بزعمه!؟
وعندي في هذا الموضوع عشرات الأمثلة التي تنادي بأعلى صوت بأن هؤلاء العقلانيين قد ألهوا العقل ، فأصبح معبودهم ، كما قال تعالى : ( أرأيت من اتخذ إلهه هواه أفأنت تكون عليه وكيلاً ) الفرقان آية 25  .
2 – زعمه التفريق بين منهج المتقدمين ومنهج المتأخرين من علماء الحديث في مسألة تقوية الحديث بالطرق والمتابعات مذهب فاسد ضال اتبع فيه القرضاوي بعض الضالين وعلى رأسهم المليباري والسعد وأذنابهما !
3 - تعظيمه للأرناؤوط ومن معه من المحققين الذين لا يعرف لهم كبير شيء في هذا الفن الشريف يدل بوضوح على اعتبار أن الألباني وشاكر دون هؤلاء !
4 - الإسلام كما أنه دين الرحمة ونبيه نبي المرحمة ، فهو دين الملحمة ونبيه نبي الملاحم ( كما ثبت في شمائل الترمذي برقم 360 ، وعند البغوي في ( شرح السنة ) برقم ( 3631 )  .
5 - ومن جهل القرضاوي بهذا الفن قوله : ( ولم تكثر - يعني طرقه - إلى درجة يقال : يقوي بعضها بعضاً ) ! .
فالمعروف عند المبتدئين في هذا العلم أن طريقين ليسا بشديدي الضعف كافيان لإثبات كون الحديث حسناً ، فكيف ,
وأحد طرقه حسنة لذاتها ، فإذا انضمت إليها طريق فيها ضعف محتمل ارتقى الحديث لدرجة الصحة  .
وقد ذكر العلماء ومنهم الخطابي رحمه الله وجه كونه عليه الصلاة والسلام نبي الرحمة وبين كونه نبي الملاحم ، فقد نقل البغوي عنه نقلاً طيباً يدل على بعثته عليه الصلاة والسلام كانت رحمة بالنسبة لبعثة غيره من الأنبياء الذين استأصلت أممهم بالعذاب بعد قيام حجج الله عليهم والمعجزات التي معهم ، لكن نبي الرحمة بحق هو الذي بعث بالسيف لردع الكفار ومجاهدة الذين يصدون عن سبيل الله مع عدم استئصالهم بالسيف بل للسيف بقية لمن بعدهم من الناس ؛ بخلاف العذاب العام الذي لا بقية معه  .
ثم أيد البغوي كلام الخطابي بأن ملك الجبال عندما أراد أن يطبق الأخشبين على أهل مكة إن شاء عليه الصلاة والسلام ؛ فما كان من نبي الرحمة بحق إلا أن قال : ( بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده لا يشرك به شيئاً ) 0
5 – قال ابن كثير في تفسير قوله تعالى : ( وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس  .... ) الآية 25 من سورة الحديد  ...( وجعل الحديد رادعاً لمن أبى الحق وعاند بعد قيام الحجة عليه (( ولهذا أقام رسول الله صلى الله عليهبمكة بعد النبوة ثلاث عشرة سنة توحى إليه السور المكية ، وكلها جدال مع المشركين ، وتبيان وإيضاح للتوحيد ، وتبيان للدلائل ، فلما قامت الحجة على من خالف ، شرع الله الجهاد ، وأمرهم بالقتال بالسيوف ، وضرب الرقاب ،والهام ، لمن خالف القرآن وكذب به وعانده  . )  . ( تفسير ابن كثير ) 8 /53  .
ثم أورد ابن كثير بهذه المناسبة حديث ( بعثت بالسيف بين يدي الساعة حتى يُعبد الله وحده لا شريك له ، وجُعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجُعل الذل والصغار على من خالف أمري ، ومن تشبه بقوم فهو منهم )) .
ومما تقدم يُدرك كل منصف أن القرضاوي جاهل بالحديث ، بل هو جاهل بمقاصد الشريعة التي يدندن في كلامه وكتاباته بأنه من أفقه الناس فيها !
هذا من ناحية الدراية والمتن والذب عن الحديث من تلك الجهة  .
وأما صحة الحديث بمجموع طرقه رواية : فهذا لا يكابر فيه إلا رجلان : جاهل أو متعصب لمذهب شيوخه العقلانيين إرضاءً لأهواء الغربيين والمستشرقين الذين قال الله عنهم : ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم  ...) البقرة آية 120 .
فائدة : جود شيخ الإسلام ابن تيمية هذا الحديث في ( الفتاوى ) 25 / 331 مختصراً ؛ بل صرح بذلك في كتابه القيم ( اقتضاء الصراط المستقيم ) 1 / 269 - بتحقيق العقل - فقال : ( هذا إسناد جيد ؛ فإن  ..... وأما عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان فقال ابن معين ، وأبو زرعة ، وأحمد بن عبد الله : ليس به بأس )  ...
اللهم اجعلنا هداة مهتدين غير ضالين ولا مضلين  ....
ومن الأمثلة على هذه العقلانية أو مذهب المعتزلة الجدد ما صرح به الشيخ القرضاوي من تقسيم للسنة إلى ( سنة تشريعية ) و ( سنة غير تشريعية ) !
فالأولى هي الواجبة على المسلم ، وأما الثانية فهي غير ملزمة للمسلم – عياذاً بالله من الهوى –
كأحاديث الطب النبوي جميعها ؛ بل ذهب إلى أبعد من هذا فقال بأن أحاديث نصاب البقر في الزكاة ، والعفو عن زكاة الخيل مما قاله النبي عليه الصلاة والسلام بوصفه إماماً ، فلا يلزمنا الأخذ بها !! ( السنة مصدراً للمعرفة والحضارة ) ص48 ،60 ،65 ، 66 ، 79
ووالله ! إنها لإحدى الكبر : هذه البدعة التي ابتدعها العقلانيون والمعتزلة الجدد لضرب السنة ضربة لم يفلح فيها المستشرقون وأعداء الإسلام ؛ فقدمها هؤلاء العصرانيون العقلانيون لهم لقمة هنيئة مريئة !!
ولا أدري ما هو موقف هؤلاء القوم من حديث : ( اكتب فوالذي نفسي بيده ما خرج من بينهما إلا حق - يعني شفتيه - )
انظر تخريجه في ( السلسلة الصحيحة ) لشيخنا محدث العصر الألباني رحمه الله تعالى برقم ( 1532 )  .
في الفقه والاجتهاد :
يرى الشيخ القرضاوي أن اللحية ليست واجبة على المسلم ! ( الحلال والحرام ) ص92
يرى الشيخ إباحة الأغاني ! ( الحلال والحرام ) ص273
يرى الشيخ إباحة أكل الحيوانات التي ماتت بطريق الصعق الكهربائي !
ولمزيد من البيان والفوائد راجع ( الإعلام بنقد كتاب الحلال والحرام ) للعلامة الفوزان حفظه الله  .

في المنهج والدعوة :
يتفق الشيخ القرضاوي مع القائلين بالقاعدة الباطلة ( نتعاون فيما اتفقنا عليه ، ويعذر بعضنا بعضاً فيما اختلفنا فيه ) !
فهو في سبيل هذه القاعدة لا يرى بأساً من التعاون مع أصحاب البدع المكفرة من الفرق الضالة وأصحاب الخرافات والشركيات ، وما عدا فرقتي البهائية والقاديانية - فقط - فيجب علينا أن نطبق هذه القاعدة ( الذهبية ) على حد تعبيره معهم !
ولهذا فالشيخ مشغول بالأصول عن الفروع ، وبالكليات عن الجزئيات !! ( الصحوة الإسلامية وهموم الوطن العربي والإسلامي ) ص185 ، و ( أولويات الحركة الإسلامية ) ص3
لكن ما هي الأصول عند الشيخ القرضاوي ؟ أهي العقيدة الصحيحة ودعوة الناس للتوحيد الخالص أم هي ملاحقة العلمانيين والماركسيين والصهاينة ولو كان ذلك على حساب التوحيد بحجة الجمع والتكتيل ، وأن أعداء الأمة يتربصون بها فلا داعي الآن لبيان التوحيد ونشر السنة ، فهي عند الشيخ من الفروع لا الأصول ، ومن الجزئيات لا الكليات !! ( الصحوة الإسلامية بين الجحود والتطرف ) ص71
يقول الشيخ العلامة الفقيه ابن عثيمين رحمه الله تعالى في ( الصحوة الإسلامية : ضوابط وتوجيهات ) ص171 : ( رأينا في هذه الكلمة أن فيها إجمالاً :
أما أن نجتمع فيما اتفقنا فيه ؛ فهذا حق  .
وأما أن يعذر بعضنا بعضاً فيما اختلفنا فيه ؛ فهذه فيه تفصيل :
فما كان الاجتهاد فيه سائغاً ؛ فإنه يعذر بعضنا بعضاً فيه ، ولكن لا يجوز أن تختلف القلوب من أجل هذا الخلاف  .
وأما إن كان الاجتهاد غير سائغ ؛ فإننا لا نعذر من خالف فيه ، ويجب عليه أن يخضع للحق ، فأول العبارة صحيح ، وأما آخرها فيحتاج إلى تفصيل )  .
فهل الخلاف مع أولئك المنحرفين عن الإسلام من أصحاب البدع المغلظة سائغ عند الشيخ القرضاوي ؟!
ونصيحتي لهذا الذي كتب هذه المقالة في الذب عن الشيخ القرضاوي أن يتقي الله تعالى في المنصب الذي يرأسه لمعهد باسم سماحة العلامة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله تعالى الذي كان حرباً على المبتدعة وأهل الضلال والشرك ؛ فيتبعه رحمه الله في خطاه على المنهج والعقيدة السلفية  .

 
منقول للفائدة
....
 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 08:59 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [19]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الرد على المخرّف القرضاوي
الحمد لله ربّ العالمين، والصلاة والسلام على نبيّنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين.
أما بعد:
 
ضابط الولاء والبراء، وأوثق عرى الإيمان في التّعزية بمن يموت من الكفار(1)
أولا: من المقرر عند أهل السنة والجماعة أنه لا يجوز الاستغفار ولا الترحم لأهل الكفر والإشراك " مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالّذين آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ. وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلاَّ عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لأوَّاهٌ حَلِيمٌ "(2)، فالاستغفار والترحم على أهل الإشراك هذا ممّا حرمه الله جلّ وعلا ونهى عنه، فما فعله بعض من يسمّون بالدعاة أو بالمفكرين ممّن ترحّم على البابا يوحنا بولس طاغية النّصارى، وكبير دعاة الشّرّك في هذا الزمان، فهذا من الخطل في القول، والتخبط في العقيدة، ودلّ على ضعف الولاء والبراء، فإنّ الواجب البراءة من هؤلاء المشركين، وبغض ما هم عليه، وإظهار العداوة لهم؛ أي العداوة الدينية، فإنّه لا محبّة بيننا وبينهم دينية، بل لا بد أن نبغضهم، ونبغض ما هم عليه من الكفر والإشراك(3)، فالترحم على الكافرين من فعل المجرمين، بعد ما بيّن الله جلّ وعلا هذا الأمر بيانًا شافيًا كافيًا محكمًا في كتابه جلّ وعلا ، فالنّبيّ صلّى الله عليه وسلّم؛ وهو أرحم الأمة طلب من ربه جلّ وعلا أن يستغفر لأمّه؛ وهي أمّ رسولنا الكريم صلّى الله عليه وسلّم، فلم يأذن له(4)؛ لأنه لا يُستغفر للمشركين، هذه هي المسألة الأوّلى؛ وهي حرمة الاستغفار والترحم على المشركين.
ثانيا: إنّ المشرك إذا كان عمله خيرًا للإنسانية من حيث الإطعام، ومن حيث الدّواء، إذا خلا من قصد التّنصير والإفساد، هذا قد يشكر في الدّنيا على فعله، ويجازيه الله سبحانه وتعالى على عمله في الدّنيا بحيث لا يبقى له في الآخرة " وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاء مَّنثُوراً "، وقال الله تعالى:" لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ "، فجميع الأعمال التي يعملها المشرك من اليهود والنّصارى والبوذيين وأشباههم؛ مهما كانت هذه الأفعال من خير؛ إذا كانت خيرًا حقًّا، فإنّ الله عزّ وجلّ يجازيه بها في الدّنيا(5)، أمّا إذا مات فلا ينفعه ذلك وهو يوم القيامة خالدًا مخلّدًا في النّار(6)، لا رحمة عليه، ولا رحمه الله، ولا غفر له "إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ ".
المسألة الثّالثة: إذا كان هذا الكافر ممّا عمل أعمالاً حسنة في دينه هو، لكن هي عند أهل الإسلام من أعظم الشّرّ والفساد؛ فلا يجوز مدحه عليها، وإنّ مدَحه عليها يُخشى عليه الرّدّة من دين الإسلام؛ لأن الواجب أن نكره الكفر والفسوق والعصيان؛ أن نكره الكفر ونبغضه، وقال عليه الصلاة والسلام:" ثلاث من كن فيه وجد بهنّ حلاوة الإيمان: أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواه، وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله وأن يكره أن يعود في الكفر بعد أن أنقذه الله منه كما يكره أن يقذف في النار "(7)، فالواجب على المسلم أن يكره الكفر، وأن يبغض الكفر، والله جلّ وعلا كرّه هذا إلينا شرعًا " وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ "، " كُلُّ ذَلِكَ كَانَ سَيٍّئُهُ عِنْدَ رَبِّكَ مَكْرُوهاً"، يعني محرمًا مبغوضًا، فكيف يُمدح طاغية من الطغاة على ما عمله من فساد في دين الإسلام، وكم نصّر هذا الطاغوت بولس وأشباهه من المنصّرين؟! كم نصّروا من إخواننا المسلمين؟! كم أفسدوا في الفلبين؟! كم أفسدوا في أفريقيا؟! كم أفسدوا في تيمور؟! كم أفسدوا في أندونيسيا عمومًا؟! كم أفسدوا؟! كم خرّبوا؟! كم أبطلوا؟! كم ضلّلوا؟! كم أجرموا؟! كل هذا الإجرام ويقوم بعض الناس وهو يوسف القرضاوي ويثني على هذا الطاغوت(8) بسبب أعماله الكفرية الشّركية التي يمدحها عليها أهل دينه(9)، هل القرضاوي صار من أهل دين النّصارى حتى يمدحه على تلك الأفعال، إنّ المسلم ليحزن حين يسمع من بعض من يتصدر للإفتاء، أو من يتكلم في الشّريعة، ويتكلم بهذا الكلام الكفري، والله إنّ هذا الرجل قد نطق بالكفر، ولكن نحن نقول: لعل الأمر مشتبه عليه، لعل عنده من التلبيس، من الجهل، ما جعله يقول بهذا(10)، كما هو عند كثير من دعاة الإخوان المسلمين حين يدعون إلى تقارب الأديان، وإلى الملّة الإبراهيمية، وإلى محبّة اليهود والنّصارى، وقد قال بهذا جماعة من كبار الإخوان، كحسن البنّا(11)، وحسن الهضيبي، وعمر التّلمساني، ويوسف السّباعي(12)، وأبو الأعلى المودودي، وسيّد قطب(13)، وغير ذلك(14)، مع أن سيّد قطب يكفّر المسلمين الّذين يراهم على خلاف عقيدته؛ مع ذلك هو في باب الولاء والبراء مع اليهود والنّصارى ساقط، عداوته حرب، عداوته يعني خصام، كما صرّح بذلك عن نفسه يوسف القرضاوي، قال: نحن لا نقاتلهم لأنّهم يهود، لا نقاتلهم لأنّهم كفار، نقاتلهم من أجل الأرض، نقاتلهم لأنّهم اغتصبوا، هذا كلام يوسف القرضاوي(15) وأشباهه من الإخوان المسلمين، فهم لا يفقهون حقيقة الولاء والبراء، لا يفهمون حقيقة التّوحيد؛ لذلك يتخبّطون، ونحن لا نكفّرهم، حتى نبيّن لهم الحقيقة، نبيّن لهم منهج السلف، لأنّهم مغترون بأنفسهم، والنّبيّ صلّى الله عليه وسلّم حذّر من هؤلاء، علماء الضّلال في آخر الزّمان، عمومًا هذا الأمر الثّالث وهو أنه لا يجوز أن يُمدح النّصراني، أو يُذكر أنّ من فضائله ما قام به من تنصير وإفساد في الأرض، هذا من الغُبن والفجور، وهذا من الكفر، هذا الفعل من الكفر.
الأمر الرّابع: أنّ التّعزية ليس من أجل الميّت؛ إنما هي شرعت من أجل أهل الميّت، إنما هي من أجل أهل الميّت أو قوم الميّت، فباب التّعزية يختلف عن باب الترحم، أو عن باب الثّناء على الشخص الميّت(16)، التّعزية هي المواساة، فنحن لمّا نعزّي أهل الميّت نواسيهم في فقيدهم، ونصبّرهم، وهذا فيه مقاصد شرعية، بالنّسبة لتعزية المسلم نخفف عنه المصيبة.
تعزية الكافر وقع فيها خلاف بين العلماء، أجازها أكثر العلماء، يجوز تعزية الكافر، التّعزية في الكافر، يعني أهل الكافر نعزيه، ومقصود هذه التّعزية يكون الدّعوة إلى الله(17)، فإذا عزيته في المصيبة، وذكّرته بالموت؛ لأنّ الموت أعظم واعظ، وأعظم مذكّر، والموت له هيبة، والنّبيّ صلّى الله عليه وسلّم كان جالسا ذات يوم فمرّت جنازة يهودي فقام(18)، فعلل هذا أنه قام من أجل الموت(19)، وعِظم الموت، لا من أجل الميّت، فالموت وهو قبض الروح، وهو فعل الملَك، هذا أمر عظيم يذكّر بأمر الآخرة، علمًا بأن القيام إلى الجنازة قد نُسخ في شريعتنا(20).
وزيارة قبور المشركين للتّذكّر(21)، وتبشيرهم بالنار أمر مشروع؛ كما قال صلّى الله عليه وسلّم: " حيثما مررت بقبر كافر فبشّره بالنّار "(22)، فنحن لما نعزّي الكافر، يكون المقصد الأوّل في تعزية أهله الدّعوة إلى الإسلام، والتّذكير بالموت، وأنّك ستموت فاعمل خيرًا فيما بقي من عمرك، حتى يكون دعاية له إلى الإسلام، أو دعوة له إلى الإسلام هذا من مقاصد تعزية الكافر.
ثانيا: يدخل في باب البرّ، الّذي هو من أسباب أيضًا تأهيل الكافر للدّخول في الإسلام، فلمّا يرى من أخلاق المسلمين أنّه يواسي هذا الكافر في المصيبة، يساعده في هذه المصيبة، يكون داعيًا إليه ليعرف أنّ أخلاق المسلمين ليست مبنية على الغلظ والجفاء، والعداوة المطْلقة، العداوة الدينية أمرها هذا مقطوع، ومقطوع فيه لا شك فيه، الكلام على الأمر الدنيوي، فيكون من باب التّرغيب في الدخول في الإسلام، هذا الأمر الثّاني؛ يعني يجتمع مع الأمر الأوّل في اشتراكه في الدّعوة، لكن يكون مقصوده تحسين صورة الإسلام، وبيان أنّه ليس دين الجفاء ودين العداوة المطْلقة، أنّ فيه سماحة، أنّ فيه يسرًا، لكن مضبوط بالشّرع.
الأمر الثّالث في تعزية الكفار؛ هذا يتعلق بسياسة الدّول الإسلامية أو الدّولة المسلمة؛ فيه يعني دفع للشّرّ، وجلب للخير لبلاد المسلمين، فكما أنّهم يعزون في أمواتنا فنحن نقابل برّهم ببرّنا، لا نترحم عليهم، ولا ندعو له بالمغفرة ونحو ذلك؛ كما فعل القرضاوي وأشباهه، إنما نحن نعزّيهم فيه بمصيبتهم؛ يعن نخفّف المصيبة الواقعة عليهم، فهذا أيضًا فيه تحسين لصورة الدّولة المسلمة.
هذه الثّلاثة أسباب تكون فيها مشروعية التّعزية، لكن دون ترحّم على الميّت، دون ذكر فضائله الكفرية، لو ذَكرْت فضائله الإنسانية التي لا علاقة لها بالتّنصير إن وجدت، أنا لا أعتقد أو لا أظنّ أنّ عند هذا الطاغوت بولس أي عمل خير(أي) عمل خير للإنسانية مطلقًا، إنما كان هدفه التنصير، لكن بعض النّصارى من عامة الناس قد يفعلون هذا، يعني بعض الناس في الأردن ـ علمت ذلك من بعض الإخوة ـ أنّ أحد النّصارى شارك في بناء مسجد؛ دفع مالاً من ماله الحلال لبناء مسجد، مساعدة في بناء مسجد، يقبل هذا منه، فأقول: إن النّصارى قد يفعلون بعض الخير، ويجازيهم الله عزّ وجلّ على هذا في الدّنيا، ويوم القيامة خالدين مخلدين في النّار، فنحن إذا عزّينا في الكافر، يجوز لنا أن نذكر مثل هذا عند تسلية مصابه، مصاب أهله، أما أن يُذكر بالرحمة أوالمغفرة، أو يُذكر بفضائله للفساد، فهذا لا شك أنّه من المنكرات، والمحرّمات،ومما ينافي الولاء والبراء.
أنبّه أخيرًا: البابا بولس الثاني قد يكون عنده أشياء للإنسانية، أنا ما أنفي عنه هذا، لأني لست متابعًا لأحواله، لكن كان طاغوت النّصرانية في هذا الزّمان وكبيرهم، ويدّعي الألوهية، ويدّعي أشياء كثيرة، وهو نصراني خبيث دعا للشرك، وسبب للفتنة بين المسلمين في بلدان كثيرة، وسلّط النّصارى في تيمور وغيرها على المسلمين، فله جهوده الكبيرة في الفساد في الأرض والإجرام، نسأل الله جلّ وعلا أن يطهّر بلاد المسلمين والعالم أجمع من أهل الشّرّ و الفساد.


منقول
..............................................
(1) نعم الكفار بجميع أشكالهم وأصنافهم ومسمياتهم، وسواء كانوا يهودًا أو نصارى، لا كما يزعم بعض من طمس الله بصرهم وبصائرهم بقوله:" نحن مؤمنون وهم مؤمنون بوجه آخر "، فيخالف النصوص المستفيضة في كتاب الله التي تحكم عليهم بأنهم كفرة وإن كانوا من اليهود والنصارى؛ من مثل قوله عزّ وجلّ:" لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَآلُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ.... " [المائدة : 17]، وقوله:" لَّقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ ثَالِثُ ثَلاَثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَـهٍ إِلاَّ إِلَـهٌ وَاحِدٌ وَإِن لَّمْ يَنتَهُواْ عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ " [المائدة : 73]، وقوله: " وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللّهِ وَقَالَتْ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُم بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِؤُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ " [التوبة : 30]، وغيرها كثير وكثير جدًا.
(2) سبب نزول الآيات هو ما أخرجه البخاري في "صحيحه"(3884) عن سعيد بن المُسيّب عن أبيه قال: أنّ أبا طالب لما حضرته الوفاة، دخل عليه النبي صلّى الله عليه وسلّم، وعنده أبو جهل، فقال:" أي عم قل: لا إله إلا الله، كلمة أحاجّ لك بها عند الله "، فقال أبو جهل وعبد الله بن أبي أمية: يا أبا طالب أترغب عن ملة عبد المطلب؟ فلم يزالا يكلمانه حتى قال آخر شيء كلمهم به: على ملّة عبد المطلب. فقال له النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم:" لأستغفرن لك ما لم أُنْهَ عنك "، فنزلت " مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالّذين آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ "، ونزلت " إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ ".

(3) وهذا كلّه يجمعه قوله عزّ وجلّ: " قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَاء مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاء أَبَداً حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ إِلَّا قَوْلَ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ لَأَسْتَغْفِرَنَّ لَكَ وَمَا أَمْلِكُ لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن شَيْءٍ رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ " [الممتحنة : 4]
(4) وذلك فيما رواه مسلم(976) وغيره عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: زار النبي صلّى الله عليه وسلّم قبر أمه فبكى وأبكى من حوله، فقال:" استأذنت ربي في ان أستغفر لها فلم يؤذن لي، واستأذنته في أن أزور قبرها فأذن لي، فزوروا القبور فإنها تذكر الموت " .
قال النووي شارحا هذا الحديث:" فيه: جواز زيارة المشركين في الحياة، وقبورهم بعد الوفاة، لأنه إذا جازت زيارتهم بعد الوفاة، ففي الحياة أولى وقد قال الله تعالى:" وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً " . وفيه: النهي عن الاستغفار للكفار، قال عياض: سبب زيارته صلّى الله عليه وسلّم قبرها أنّه قصد قوة الموعظة والذكرى بمشاهدة قبرها، ويؤيده قوله صلّى الله عليه وسلّم :" فزوروا القبور فإنها تذكركم الموت ".
واعلم أنّ ما يخالف هذا الحديث من إحياء الله لابوي النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم فكذب مختلق لا يصح نسبته إلى الرّسول صلّى الله عليه وسلّم. فانظر" أدلة معتقد أبي حنيفة في أبوي الرسول صلّى الله عليه وسلّم " لعلي القاري، و" رفع الاستار لإبطال أدلة القائلين بفناء النار "(ص23 ـ 26) ففيه فوائد فرائد.
(5) وفي تقرير هذا المعنى جاءت الأحاديث الكثيرة، فقد روى مسلم(2808) عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: " إنّ الله لا يظلم مؤمنا حسنة. يعطى بها في الدنيا ويجزى بها في الآخرة. وأما الكافر فيطعم بحسنات ما عمل بها لله في الدنيا. حتى إذا أفضى إلى الآخرة. لم يكن له حسنة يجزى بها ".
قال النووي:" أجمع العلماء على أن الكافر الذي مات على كفره لا ثواب له في الآخرة، ولا يجازى فيها بشيء من عمله في الدنيا متقربا إلى الله، وصرح في هذا الحديث بأن يطعم في الدنيا بما عمله من الحسنات، أي:بما فعله متقربا به إلى الله تعالى مما لا يفتقر صحته إلى النية، كصلة الرحم، والصدقة، والعتق، والضيافة، وتسهيل الخيرات، ونحوها ".
وقد ذكر العلامة الألباني هذا الحديث في "السلسلة الصحيحة"(53)، وقال معلقًا عقبه بما نصه:
" تلك هي القاعدة في هذه المسألة: أنّ الكافر يجازى على عمله الصالح شرعًا في الدنيا، فلا تنفعه حسناته في الآخرة، ولا يخفّف عنه العذاب بسببها، فضلاً أن ينجو منه...".
(6) والأحاديث في هذا المعنى كثيرة وكثيرة جدًا مثل:
1) ما أخرجه مسلم في "صحيحه"(214) عن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت: يا رسول الله! ابن جدعان كان في الجاهلية يصل الرحم، ويطعم المسكين. فهل ذاك نافعه؟ قال صلّى الله عليه وسلّم:$ لا ينفعه. إنه لم يقل يوماً: ربّ اغفر لي خطيئتي يوم الدين #. وهو في $السلسلة الصحيحة#(249).
2) ما جاء في"السلسلة الصحيحة"(2927) عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: قلت للنبي صلّى الله عليه وسلّم: هشام بن المغيرة كان يصل الرحم، ويقري الضيف، ويفك العناة، ويطعم الطعام، ولو أدرك أسلم؛ هل ذلك نافعه؟ قال صلّى الله عليه وسلّم:" لا، إنه كان يعطي للدنيا وذِكرها وحمدِها، ولم يقل يومًا قطُّ: رب اغفر لي خطيئتي يوم الدين ".
3) وما جاء أيضًا في"السلسلة الصحيحة"(3022) عن ابن عمر رضي الله عنه قال : ذُكر حاتم عند النبي صلّى الله عليه وسلّم فقال:" ذاك رجلٌ أراد أمرا فأدْرَكَهُ ". يعني: حاتماً الطائي.
(7) متفق عليه.
(8) فقد جاء في "برنامج الشريعة والحياة" التي بثته قناة الجزيرة القطرية بالتاريخ النصراني 3/4/2005م عن القرضاوي ما نصه:
" فقد جرت عاداتنا في هذا البرنامج أن نتحدث عن أعلام العلماء من المسلمين حينما ينتقلون من هذه الدنيا إلى الدار الآخرة، ونحن اليوم على غير هذه العادة نتحدث عن عَلم ولكن ليس من أعلام المسلمين، ولكنه عَلم أعلام المسيحية؛ وهو الحَبر الأعظم البابا يوحنا بولس الثاني بابا الفاتيكان والكنيسة الكاثوليكية وأعظم رجل يُشار إليه بالبنان في الديانة المسيحية.
لقد توفي بالأمس، وتناقلت الدنيا خبر هذه الوفاة، ومن حقنا أو من واجبنا!!! أن نقدم العزاء إلى الأمة المسيحية وإلى أحبار المسيحية في الفاتيكان وغير الفاتيكان من أنحاء العالم، وبعضهم أصدقاء لنا، لاقيناهم في أكثر من مؤتمر وأكثر من ندوة وأكثر من حوار، نقدم لهؤلاء العزاء في وفاة هذا الحَبر الأعظم الذي يختاره المسيحيون عادة اختيارا حرا، نحن المسلمين نحلم بمثل هذا؛ أن يستطيع علماء الأمة أن يختاروا يعني شيخهم الأكبر أو إمامهم الأكبر اختيارا حرا وليس بتعيين من دولة من الدول أو حكومة من الحكومات، نقدم عزاءنا في هذا البابا الذي كان له مواقف تذكر وتشكر له، ربما يعني بعض المسلمين يقول: أنه لم يعتذر عن الحروب الصليبية وما جرى فيها من مآسي للمسلمين كما اعتذر لليهود، وبعضهم يأخذ عليه بعض أشياء، ولكن مواقف الرجل العامة وإخلاصه في نشر دينه ونشاطه حتى رغم شيخوخته وكبر سنه، فقد طاف العالم كله وزار بلاد ومنها بلاد المسلمين نفسها، فكان مخلصا لدينه وناشطا من أعظم النشطاء في نشر دعوته والإيمان برسالته وكان له مواقف سياسية يعني تُسجل له في حسناته مثل موقفه ضد الحروب بصفة عامة.
فكان الرجل رجل سلام وداعية سلام، ووقف ضد الحرب على العراق، ووقف أيضا ضد إقامة الجدار العازل في الأرض الفلسطينية وأدان اليهود في ذلك، وله مواقف مثل هذه يعني تُذكر فتشكر.. لا نستطيع إلا أن ندعو الله تعالى أن يرحمه ويثيبه!!! بقدر ما قدَّم من خير للإنسانية وما خلّف من عمل صالح أو أثر طيب، ونقدم عزاءنا للمسيحيين في أنحاء العالم ولأصدقائنا في روما وأصدقائنا في جمعية سانت تيديو في روما ونسأل الله أن يعوِّض الأمة المسيحية فيه خيرا " !!!.
قلت: يا ليت أنّ هذا الكلام أو بعض بعضه قلته يا قرضاوي في حقّ العلماء الربانيين الذين ذبّوا عن دين الإسلام، وشريعة خير الأنام محمّد عليه أفضل الصّلاة وأتمّ السّلام،كأمثال العلامة الألباني، والعلامة ابن باز، والعلامة العثيمين، والعلامة الوادعي رحمهم الله، ولكن كما قال آخرهم:" أحسن الله عزاءنا فيك يا قرضاوي".
(9) أقول لعلّ هذا نابع من كثرة إطلاق القرضاوي لفظ (الأُخُوة) على النصارى الكفرة المحادّين لله ورسوله صلّى الله عليه وسلّم، فقد قال هداه الله للصواب والإذعان للحقّ:" فكل القضايا بيننا مشتركه فنحن أبناء وطن واحد، مصيرنا واحد, أمتنا واحدة، أنا أقول عنهم: إخواننا المسيحيين، البعض ينكر علي هذا كيف أقول إخواننا المسيحيين " إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ " نعم نحن مؤمنون وهم مؤمنون بوجه آخر "، ويقول:" إن بعض ما نراه من التعصب لدى بعض المسلمين قد يكون رد فعل لتعصب آخر من إخوانهم ومواطنيهم من غير المسلمين " ويقول:" إذا كان الإخوة المسيحيون يتأذون من هذا المصطلح, فليغير أو يحذف "، ويقول: " ومما لا أنساه في هذا المؤتمر: أن أحد إخواننا الأقباط تكلم في هذا المؤتمر ".
قال هذا وغيره كثير في كتبه ولقاءاته مثل:" الخصائص العامة للإسلام "(ص90ـ 92) و"ملامح المجتمع المسلم" (ص 138ـ 139)، وما بثّته قناة الجزيرة القطرية في برنامجها "الشريعة والحياة"، وقد كانت الحلقة بعنوان:"غير المسلمين في ظل الشريعة الإسلامية" بتاريخ 12/10/ 1997م بالنصراني.
(10) نعم وهكذا هم أهل السنّة السّنيّة، كما يقول عنهم شيخ الإسلام رحمه الله:" أهل السنة أعلم الخلق بالحقّ، وأرحم الخلق بالخلق "، فلا يكفّرون إلا من قامت عليه الحجة وبانت له المحجة، ويعذرون بالجهل حتى من يُشار إليهم بالبنان أنّهم من العلماء والمفكرين، فما بالكم بالحكام الذين يدندن حولهم المكفرون بأنّهم على قدر من العلم بحيث أنّ الحجة مقامة عليهم بداهة، فاعتبروا بالقرضاوي وجهله في أخص وأهم مسائل الولاء والبراء يا أولي الألباب.
أمّا أهل البدع فلا يتورّعون عن تضليل أهل السنّة، بل تكفيرهم بأدنى الشُّبه، بل استباحة دمائهم وأعراضهم، والتاريخ خير شاهد.
(11) فقد قال أمام لجنة التحقيق البريطانية الأمريكية لبحث القضية الفلسطينية ما نصه:
" ... والناحية التي سأتحدث عنها نقطة بسيطة من الوجهة الدينية، لأن هذه النقطة قد لا تكون مفهومة في العالم الغربي، ولهذا فإني أحب أن أوضحها باختصار، فأقرر أن خصومتنا لليهود ليست دينية ، لأن القرآن الكريم حضّ على مصافاتهم ومصادقتهم، والإسلام شريعة إنسانية قبل أن يكون شريعة قومية، وقد أثنى عليهم وجعل بيننا وبينهم اتفاقا...". "الإخوان المسلمون أحداث صنعت التاريخ"(1/409 ـ 410).
وقال:" وليست حركة الإخوان موجهة ضد أي عقيدة من العقائد أو دين من الأديان أو طائفة من الطوائف، إذ أنّ الشعور الذي يهيمن على نفوس القائمين بها أنّ القواعد الأساسية للرسالات جميعا قد أصبحت مهددة الآن بالإلحادية، وعلى الرجال المؤمنين بهذه الأديان أن يتكاتفوا ويوجهوا جهودهم إلى إنقاذ الإنسانية من هذا الخطر، ولا يكره الإخوان المسلمون الأجانب النزلاء في البلاد العربية والإسلامية، ولا يضمرون لهم سوء، حتى اليهود المواطنين لم يكن بيننا وبينهم إلا العلائق الطيبة ". " قافلة الإخوان" للسيسي (1/311).
غيره كثير،فانظر"العواصم ممّا في كتب سيّد قطب من القواصم" للعلامة ربيع المدخلي، و"القطبية هي الفتنة فاعرفوها" لأبي إبراهيم العدناني(ص59)، و"الطريق إلى الجماعة الأم" (ص172 ـ 173).
(12) فقد قال، ولبئس ما قال:" فليس الإسلام دينا معاديا للنصرانية حتى يكون النص عليه عداء لها، بل هو معترف بها ومقدس لسيدنا المسيح عليه السّلام، بل هو الدين الوحيد من أديان العالم الذي يعترف بالمسيحية وينزه رسولها الكريم وأمه البتول، وقد أمر القرآن الكريم أتباعه أن يؤمنوا بالأنبياء جميعا ومنهم عيسى عليه السّلام ، فأين العداء وأين الخصام بين الإسلام والمسيحية ؟!
أو ليس النص على أن الإسلام دين الدولة الرسمي يتضمن أنّ المسيحية دين رسمي للدولة باعتبار الإسلام معترفا بها ومحترما لها ؟
وأما توهم الانتقاص من المسيحيين، والامتياز للمسلمين، فأين الامتياز؟
أم في الحقوق المدنية والتساوي في الواجبات؟ والإسلام لا يفرق بين مسلم ومسيحي فيها، ولا يعطي للمسلم في الدولة حقا أكثر من المسيحي، والدستور سينص على تساوي المواطنين جميعا في الحقوق والواجبات؟
إني سأضع أمام القراء وأمام أبناء الشعب جميعا نص المادة المقترحة في هذا الشأن ليروا بعد ذلك أي خوف منها وأي غبن يلحق المسيحية فيها.
1) الإسلام دين الدولة .
2) الأديان السماوية محترمة ومقدسة.
3) الأحوال الشخصية للطوائف الدينية مصونة ومرعية.
4) المواطنون متساوون في الحقوق لا يحال بين مواطن وبين الوصول إلى أعلى مناصب الدولة بسبب الدين أو الجنس أو اللغة.
إنّي أسأل المنصفين جميعا وخاصة أبناء الطوائف الشقيقة: إذا كانت المادة التي تنص أن دين الدولة الإسلام هي التي تتضمن هذه الضمانات كلها، فأين الخوف، وأين الغبن؟ وأين الامتياز للمسلمين؟ وأين الانتقاص لغيرهم؟
فانظر"مصطفى السّباعي رجل فكرة وقائد دعوة"(93 ـ 98)، و"العواصم ممّا في كتب سيّد قطب من القواصم" للعلامة ربيع المدخلي.
(13) فقد قال: " ولا بد للإسلام أن يحكم، لأنه العقيدة الوحيدة الإيجابية الإنشائية التي تصوغ من المسيحية والشيوعية معا مزيجا كاملا يتضمن أهدافهما جميعا ويزيد عليهما التوازن والتناسق والاعتدال ". " معركة الإسلام والرأسمالية"(ص 61).
(14) من أمثال:
1) الغزالي، حيث قال:" إنّ هناك أسسًا لجمع المنتسبين إلى الأديان في صعيد واحد، وهي تجمع بين اليهودي والنصراني والمسلم على أنّهم إخوة سواء بسواء.... ومع ذلك التاريخ السابق، فإننا نحب أن نمد أيدينا، وأن نفتح آذاننا وقلوبنا إلى كل دعوة تؤاخي بين الأديان وتقرب بينها، وتنزع من قلوب أتباعها أسباب الشقاق. إننا نقبل مرحبين كل وحدة توجه قوى المتدينين إلى البناء لا الهدم، وتذكرهم بنسبهم السماوي الكريم، وتصرفهم إلى تكريس الجهود لمحاربة الإلحاد والفساد.... إننا نستريح من صميم قلوبنا إلى قيام اتحاد بين الصليب والهلال....". "من هنا نعلم"(ص53 ـ 66)، وانظر "كشف موقف الغزالي من السنة وأهلها" للعلامة ربيع المدخلي.
2) الترابي، حيث قال:" إنّ الوحدة الوطنية، تشكل واحدة من أكبر همومنا، وإننا في الجبهة الإسلامية نتوصل إليها بالإسلام على أصول الملة الإبراهيمية، التي تجمعنا مع المسحيين بتراث التاريخ الديني المشترك، وبرصيد تاريخي من المعتقدات والأخلاق وإننا لا نريد الدين عصبية عداء ولكن وشيجة إخاء في الله الواحد " . "مجلة المجتمع الكويتية" الإخوانية (العدد:736 ) في 8/10/1985م .
(15) كما في حديثه لجريدة الراية القطرية (عدد:4696) بتاريخ 24 شعبان 1415هـ.
(16) وقد أولعت فرقة الإخوان المسلمين ببدعة فرعونية؛ ألا وهي تأبين الميت، فلعل فعل القرضاوي هذا من جرّاء تأثره بهذه البدعة.
وقد سئل الإمام العلامة ابن باز عن أصل التأبين، ودليل مشروعيته، فأجاب بما نصّه:
" أولا: الأصل فيها أنها عادة فرعونية، كانت لدى الفراعنة قبل الإسلام، ثم انتشرت عنهم وسرت في غيرهم ، وهي بدعة منكرة لا أصل لها في الإسلام، ويردّها ما ثبت من قول النبي صلّى الله عليه وسلّم:" من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ".
ثانيا: تأبين الميت ورثاؤه على الطريقة الموجودة اليوم من الاجتماع لذلك والغلو في الثناء عليه لا يجوز؛ لما رواه أحمد وابن ماجة وصححه الحاكم من حديث عبد الله بن أبي أوفى قال:" نهى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم عن المراثي، ولما في ذكر أوصاف الميت من الفخر غالبا وتجديد اللوعة وتهييج الحزن.
وأما مجرد الثناء عليه عند ذكره، أو مرور جنازته أو للتعريف به بذكر أعماله الجليلة ونحو ذلك مما يشبه رثاء بعض الصحابة لقتلى أحد وغيرهم فجائز؛ لما ثبت عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: مروا بجنازة فأثنوا عليها خيرًا؛ فقال صلّى الله عليه وسلّم:" وجبت "، ثم مروا بأخرى، فأثنوا عليها شرا؛ فقال صلّى الله عليه وسلّم: "وجبت "، فقال عمر رضي الله عنه: ما وجبت؟ قال صلّى الله عليه وسلّم:" هذا أثنيتم عليه خيرا فوجبت له الجنة، وهذا أثنيتم عليه شرا فوجبت له النار، أنتم شهداء الله في الأرض ". "مجموع فتاوى ومقالات متنوعة"(13/398 ـ 400).
(17) نعم الأصل في زيارتهم، وعيادة مرضاهم، ونحو ذلك، أن يكون المقصد فيه الدعوة إلى الله تبارك وتعالى، وقد وُجّه سؤال لاللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء حول تعزية الكافر القريب، فكان الجواب بما نصه:
" إذا كان قصده من التعزية أن يرغبهم في الإسلام فإنه يجوز ذلك، وهذا من مقاصد الشريعة، وهكذا إذا كان في ذلك دفع أذاهم عنه، أو عن المسلمين؛ لأن المصالح العامة الإسلامية تغتفر فيها المضار الجزئية.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
عضو، عضو، نائب رئيس اللجنة، الرئيس
عبدالله بن قعود، عبدالله بن غديان، عبدالرزاق عفيفي، عبدالعزيز بن عبدالله بن باز.
"فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء"(9/132).
* وقد سئل العلامة محمد بن صالح العثيمين عن حكم تعزية الكافر، فأجاب بما نصّه:
" المسألة الثانية: تعزية الكافر إذا مات له من يعزى به من قريب أو صديق. وفي هذا خلاف بين العلماء فمن العلماء من قال: إنّ تعزيتهم حرام، ومنهم من قال: إنها جائزة. ومنهم من فصّل في ذلك فقال: إن كان في ذلك مصلحة كرجاء إسلامهم، وكف شرهم الذي لا يمكن إلا بتعزيتهم، فهو جائز وإلا كان حراماً.
والراجح أنّه إن كان يفهم من تعزيتهم إعزازهم وإكرامهم كانت حراماً، وإلا فينظر في المصلحة. "مجموع فتاوى ابن عثيمين"(2/304).
* وقد أورد العلامة الألباني حديث وفاة أبي طالب، وأمره عليًا بدفنه، ثم علّق عليه بقوله:
" ومن الملاحظ في هذا الحديث أن البّنيّ صلّى الله عليه وسلّم لم يُعزِّ علياً بوفاة أبيه المشرك، فلعله يصلح دليلاً لعدم شرعية تعزية المسلم بوفاة قريبه الكافر، فهو من باب أولى دليل على عدم جواز تعزية الكفار بأمواتهم أصلاً ". "أحكام الجنائز وبدعها"(ص169).
(18) أحاديث القيام للجنازة كثيرة، وبعضها في الصحيحين، كحديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: مرت جنازة فقام لها رسول الله صلّى الله عليه وسلّم وقمنا معه، فقلنا: يا رسول الله إنّها يهودية، فقال:" إنّ الموت فزع فإذا رأيتم الجنازة فقوموا ". متفق عليه.
(19) هذا بعض التعليلات التي عُلّل بها القيام للجنازة كما مرّ معك من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه المتفق عليه:" إنّ الموت فزع فإذا رأيتم الجنازة فقوموا ". وهناك بعض التعليلات ومنها:
1) أنّ سبب القيام كان للملائكة، وذلك لم رواه النسائي(1929) بإسناد صحيح عن أنس رضي الله عنه أنّ جنازة مرت برسول الله فقام، فقيل: إنها جنازة يهودي، فقال:" إنما قمنا للملائكة".
2) أن سبب القيام للجنازة هو كونها نفسًا، وذلك للحديث المتفق عليه، فعن سهل بن حنيف وقيس بن سعد قالا: إنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم مرت به جنازة فقام، فقيل له إنها جنازة يهودي. فقال:" أليست نفسا؟". وانظر غير مأمور"تهذيب السنن" ( 4/313).
(20) هذا هو الحق في هذه المسألة؛ وهو أنّ القيام للجنازة نسخ بنوعيه؛ وهما:
1) قيام الجالس إذا مرت به.
2) قيام المشيّع لها عند انتهائها إلى القبر حتى توضع على الأرض.
وقد ساق العلامة الألباني في كتابه العُجاب "أحكام الجنائز وبدعها"، الأدلة المتوافرة على نسخ القيام للجنازة، فانظرها(ص100 ـ 101).
(21) قال العلامة الألباني في الفقرة(118) من كتابه النافع الماتع "أحكام الجنائز": " ويجوز زيارة قبر من مات على غير الإسلام للعبرة فقط "، ثم ذكر حديثين فيهما زيارة الرسول صلّى الله عليه وسلّم قبر أمّه.
(22) فقد اخرج ابن ماجة(1573) عن ابن عمر رضي الله عنه قال: جاء أعرابي إلى النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم فقال: إنّ أبي كان يصل الرحم، وكان وكان، فأين هو؟ قال:" في النار ". فكأنّه وجد من ذلك فقال: يا رسول الله! فأين أبوك، قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:" حيثما مررت بقبر مشرك فبشره بالنار "، قال: فأسلم الأعرابي بعد وقال: لقد كلفني رسول الله صلّى الله عليه وسلّم تعبًا؛ ما مررت بقبر كافر إلا بشرته بالنار.
وقد خرج العلامة الألباني هذا الحديث من وجه آخر في "السلسلة الصحيحة"(18)، وقال عقبه رحمه الله:
" وفي هذا الحديث فائدة هامّة أغفلتها عامة كتب الفقه، ألا وهي مشروعية تبشير الكافر بالنار إذا مرّ بقبره، ولا يخفى ما في هذا التشريع من إيقاظ المؤمن، وتذكيره بخطورة جرم هذا الكافر، حيث ارتكب ذنبًا عظيمًا تهون ذنوب الدنيا كلّها تجاهه ولو اجتمعت، وهو الكفر بالله عزّ وجلّ والإشراك به، الذي أبان الله تعالى عن شدّة مقته إياه حين استثناه من المغفرة فقال:" إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ "، ولهذا قال صلّى الله عليه وسلّم:" أكبر الكبائر أن تجعل لله ندًّا وقد خلقك " متفق عليه.
وإنّ الجهل بهذه الفائدة ممّا أدى ببعض المسلمين إلى الوقوع في خلاف ما اراد الشارع الحكيم منها؛ فإننا نعلم أنّ كثيرا من المسلمين يأتون بلاد الكفر لقضاء بعض المصالح الخاصة أو العامة، فلا يكتفون بذلك، حتى يقصدوا زيارة بعض قبور من يسمّونهم بعظماء الرجال من الكفار! ويضعون على قبورهم الأزهار والأكاليل، ويقفون أمامهم خاشعين محزونين؛ مما يُشعر برضاهم عنهم، وعدم مقتهم إياهم؛ مع أنّ الأسوة الحسنة بالأنبياء عليهم السّلام تقضي خلاف ذلك؛ كما في هذا الحديث الصحيح، واسمع قول الله عزّ وجلّ:" قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَاء مِنكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاء أَبَداً " الآية.
هذا موقفهم منهم وهم أحياء، فكيف وهم أموات؟! ".
قلت: لعل القرضاوي ينكر هذا الحديث الصحيح، كإنكاره لكثير من الأحاديث الصحيحة التي لا توافق هواه الذي سيهوي به إن لم يتب ويرجع إلى الحق ويذعن له.  



.....

 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل

28-03-2011 09:08 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [20]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 8600
قوة السمعة : 140
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع: الحاوي لطوام الإخواني يوسف القرضاوي ـ هداه الله -
الشيخ محمد سعيد رسلان

الرد على الدكتور يوسف القرضاوي في رثاء بابا الفاتيكان

http://www.rslan.info/mp3//492_01.mp3
 

القرضاوي يترحم على بابا الفاتيكان
وردّ الشيخ رسلان


 

القرضاوي: لو أن الله عرض نفسه علي الناس في الانتخابات ما أخذ 99%
وتعليق الشيخ د.رسلان






 
توقيع :أبو عبد الله أحمد بن نبيل




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 







الساعة الآن 11:58 مساء