حياكم الله زائرنا الكريم في شبكة الربانيون العلمية، إذا كنت قد اشتركت معنا سابقًا فيمكنك تسجيل الدخول بالضغط هنا، وإذا لم تسجل عضوية من قبل فيمكنك إنشاء حساب جديد بالضغط هنا، تقبل الله منا ومنكم.




10-12-2016 05:23 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [9]
أبو عبد الله أحمد بن نبيل
مشرف عام - أعانه الله تعالى
معلومات الكاتب â–¼
تاريخ الإنضمام : 02-03-2011
المشاركات : 9505
قوة السمعة : 140
البلد : مصر
 offline 
look/images/icons/i1.gif مجموع تحذير العلماء السلفيين من القصاصين
العلامة حامل لواء الجرح والتعديل ربيع بن هادي المدخلي- حفظه الله –

السؤال: يقول السائل من يبيع أشرطة الوعاظ والقصاص المجهولين، و يدعي أنه سلفي هل تنفعه سـلفيـتــه؟
الجواب: قد يكون جاهلا، فيـبيّـن له، وبعد أن يسمع الأشرطة و يـبيّـن ما فيها من الأخطاء، عقائد فاسدة، كذب على الله، يـبـيّـن له، فإذا تمادى بعد البيان يحذر منه، يحذر منه، فقد يكون مدّعيا للسلفية، فالآن كل واحد يدعيها، هم منهم.
[ أنظر: شريط (إن الله يكره لكم قيل وقال )، تسجيلات منار السبيل – الجزائر – ]
يقول السائل ما هي نصيحتكم لكثير من الشباب الذين يعتنون بتوزيع أشرطة القصاص والوعاظ ويهملون توزيع الاشرطة العلمية؟
الجواب: والله في الغالب أن هؤلاء الذين يهتمون بهذه الاشرطة أشرطة الوعاظ الذين أنا أعتبرهم جسورا لاهل البدع وللاحزاب فينصب أهل البدع والاحزاب جسورا من هؤلاء يتصيدون بهم الشباب فيبدؤن بالمواعظ وبالبكاء وبالخشوع يتظاهرون به أمام الشباب حتى اذا اطمأنوا اليهم وركنوا اليهم قذفوا في نفوسهم الشبهات ودفعوا بهم الى من كلفهم بتصيد الشباب ولهذا ترى هؤلاء الوعاظ على صلة وثيقة اما بالاحزاب الضالة واما بالطوائف الهالكة لا تجد منهم الا نادرمن السلفيين ولا تجد لهم علاقة بالسلفيين بل هم يغمزون ويلمزون بالسلفيين ويحذرون من سلوك منهجهم ويرمونهم بالتشدد ويرمونهم بالبوائق والى آخره ويسهلون للناس سبل الوقوع في أحضان أهل البدع ,فأنا أنصح الشباب السلفي وغيرهم بالاهتمام بالعلم الصحيح والمنهج السلفي الصحيح وان ارادوا المواعظ فوالله في كتاب الله وان ارادوا العلم ففي كتاب الله وفي سنة رسول الله عليه الصلاة والسلام فقد كان رسول الله يعظ الموعظة كما سمعتم في حديث العرباض فتجل القلوب وتذرف العيون وأحيانايبكون ولهم خنين فوالله لمن يقرء في مثل رياض الصالحين ليجدن في بعضه الغنى الكافي الشافي من سنة رسول الله عن هؤلاء وعن مواعظهم الممزوجة بالبدع والممزوجة بالخرافات والممزوجة بالاحاديث الضعيفة والموضوعات لان هؤلاء الوعاظ ليسوا بعلماء وقد كان السلف يحتقرون هؤلاء القصاص ويحذرون منهم ويبلون عليهم الكذب مع الاسف .على كل حال منهج السلف واضح وننصح الشباب ان أرادوا العظة والعبرة ففي كتاب الله والله العظات واالعبر وفي سنة رسول الله العظات والعبر وقد سأل أبا حاتم عن كتب الحارث المحاسبي وكان أعلم وأتقى وأزهد من هؤلاء الوعاظ وكان أبعد عن البدع من هؤلاء ,وجد في كلامه يعني شيئ من التصوف الذي لا يخلوا منه مواعظ هؤلاء, سألوا أبا زرعة الامام العظيم الكبير امام السنة عن كتب الحارث فقال دعوها فانها كتب ضلالة وبدعة ,قالوا ان فيها عبرة ,قال من لم يعتبر بكتاب الله فليس له فيها عبرة.
فهذا منهج السلف يااخوتاه وقد حذروا من كتب أهل البدع والنظر فيها وحذروا من الكلام المعروف بانه بدع وضلالات فعليكم بكتاب الله وسنة الرسول ومنهج السلف الصالح ووالله ان الذي يركن الى هؤلاء ليكونن مآله الانحراف والسعيد من وعظ بغيره فاعتبروا يا أولي الابصار بمن انحرف من الشباب الذين كانوا على منهج السلف فآلت بهم التأويلات الفاسدة والدعايات الباطلة الى أن يصبحوا من ألد خصوم أهل السنة أعاذنا الله واياكم من هذا المصير المظلم ان ربنا سميع الدعاء ونكتفي بهذا القدر  



الساعة الآن 08:29 مساء